المخاء الماضي والحاضر والمستقبل...

السبت 18 مايو 2024 - الساعة 07:52 مساءً

اكتسبت المخا شهرتها من البن اليمني الأصيل وأصبحت تعرف بالعالم ب ( كوفي مخاء) إذ لا يقل حضارتها ومكانتها كابلدان وعواصم عربية وعالمية لها صيتها تجاريا وحضاريا فالمخاء بوابة اليمن منذ القدم هميشت بالماضي وغيبت بل أصبحت وكر للتهريب رغم مكانتها الاستراتيجية وقربها من ذو باب ( باب المندب) الا انها تكاد لا تذكر الا فيما ندر هذا فيما مضى. 

 

اما الان وفي الوقت الحاضر ..

 

وبالذات بعد نشوب الحرب ودخول قوات العمالقه لها تغير كثير من الأمر وعاد الناس لتذكر بأن هناك مدينة اسمها المخاء وبها ميناء مطل على العالم مهمل لم تقم به إصلاحات وتوسيعة لسانه ورصيفه البحري من منذ زمن بعيد استوعب التحالف مكانة هذه المدينة وقربها من باب المندب فحط رحاله بها واتخاذها مقرا لتحرير الساحل الغربي بأكمله وكان قاب قوسين أو أدنى من ذلك لولا فيتو امريكي وبريطاني اوقف ذلك لكان التحالف اليوم وقواته الشرعية في الحديدة..

 

والأهم الان بيد طارق صالح قائد المقاومة الوطنية وقوات حراس الجمهورية واتخذها مقرا له وبدأت رحلة التموضع والتلميع والتطبيل ومحلك سر . قدمت ملفات من طارق عفاش لدولة الإمارات العربية المتحدة لنهضة معمارية وخدمية وشق طرق وغير ذلك للمخاء وكأن الحرب حطت رحالها ولم يتبقى غير رفاهية أهل المخاء ومن دخلها فهو آمن من الطلقاء ومن تكالب عليهم رفقاء السلاح ذات يوم ففروا بأنفسهم وسلاحهم نحو المخاء لعل الله يحدث بعد ذلك أمرأ. 

 

لم يتغير الشيئ الكثير في المخاء منذ زيارتي لها قبل عشرين عام أو أكثر هي هي المخاء بشوارعها وازقتها وحواريها الترابية وبيوتها وعششها ما عدى بعض شوارع مسلفته منذ زمن الذي تغير فيها هو شق طريق الكدحه وشارع رئيسي امتد عما كان عليه سابقا بمحلات تجاريه عاديه وبوافي على اد الحال وكورنيش من خمس عشش تجاري وكهرباء تجارية وارتفاع أسعار الأراضي فيها والاقتتال عليها لمستقبل قادم الله به عليم.  

 

- المستقبل..

 نريد مطار بمواصفات عالمية وليس فقه صابونيه ملمعه اعلاميه ونريد حماية له من اي اعتداء غاشم من قيل الحوثي .

 

نريد عودة ميناء المخاء التاريخي بتوسعة لسانه ورصيفه البحري وحركته الدؤوبه عالميا وليظاهي موانئ العالم أجمع. 

 

نريد تأهيل و عودة محطة المخاء الكهربائية حتى يعم الضوء اليمن أجمع وبأسعار زهيدة كما كانت عليه لا محطات كهربائيه تجاريه أسعارها جنونيه.

 

نريد بناء مدن سكنيه لأبناء المخاء وبأسعار مناسبه لا لكبار القادة والضباط والمسؤولين وأبناء المخاء ينامون في العراء.

نريد حل مظالم أبناء المخاء والجلوس معهم لا أن تصبح قضيتهم مثل قضية أبناء تهامه.

كل هذا وأكثر منه نريده طالما هو من أموال الإمارات يا طارق عفاش .

للمزايدين والمطبلين ممن لن يعجبهم كلامي هذا... المخاء مدينتنا أجمع وهي بوابتنا نحو العالم وان لم تتحسن في هذا الوقت فوالله لن تتحسن في وقت غيره هي فرص واتات فرصة مدينتي ( المخاء ) لتتحسن فإن لم يستطع طارق عفاش ذلك فهناك رجال باستطاعتهم فعل ذلك طالما هي ملفات تقدم للامارات.

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس