قيادات بالانتقالي تتحدث عن "مسرحيات تحرير" للإخوان في شبوة وتطالب التحالف بموقف حاسم ضدها

الاربعاء 20 أكتوبر 2021 - الساعة 11:54 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

سخرت قيادات في المجلس الانتقالي الجنوبي من اسمتها بالمعارك الوهمية التي أعلنت عنها اليوم سلطة الإخوان في شبوة وزعمت فيه تحرير مواقع في غرب المحافظة.

 

حيث أكد عضو هيئة رئاسة المجلس سالم ثابت العولقي بأن قوات "الإخوان لا تستعيد شيئا بعد خسارته ونهم والجوف والبيضاء ومأرب مثالا".

 

وأضاف العولقي في تغريدة له على "تويتر" : من لم يقاتل على أرضه في صنعاء وذمار وعمران والجوف لن يقاتل ويضحي للحفاظ على شبوة وحضرموت أو أي شبرٍ في الجنوب.

 

وخاطب العولقي قيادة التحالف بالقول : يا تحالف يكفي كذبا واستنزافا ومسرحيات وانسحابات ومهازل إخوانية اضاعت الشمال وباتت تهدد الجنوب.

 

من جانبه قال عضو الجمعية العمومية التابعة للمجلس وضاح بن عطية بأن محافظ شبوة الاخواني محمد بن عديو بتنسيق مع أطراف حوثية بفتح سوق جديد لابتزاز التحالف (صرواح 2) في الصفراء أطراف بيحان .

 

وأكد بن عطيه بان ما شهدته الجبهة اليوم هي "معارك وهمية وأخبار تنشر صور ومقاطع تمثيلية والحديث عن عشرات القتلى من الحوثيين دون إظهار حتى جثة واحدة".

 

وسخر بن عطيه من سلطة الجماعة قائلاً : سلموا ثلاث مديريات بساعات والآن يمثلون من أجل نهب الأموال.

 

بن عطية وفي تغريدة أخرى له سرد ما قال بأنه أسباب ترويج سلطة الإخوان في شبوة لهذه المعارك ، وقال بأنها تتمثل تغطية على فضيحة سحب القوات وتسليم مديريات بيحان للحوثي بدون قتال ، مع الخوف من البركان الشعبي القادم جراء ذلك.

 

بالإضافة الى نهب الميزانية تحت حجة دعم المعارك ، وفتح باب رزق جديد لابتزاز السعودية ، وتضليل أتباع إخوان اليمن بعد الفضيحة ، بحسب بن عطيه.

 

وكان إعلام سلطة الإخوان بشبوة قد زعم استعادة السيطرة على مواقع في "عسيلان"، من بينها مقر اللواء 163 ، بعد معارك عنيفة ضد مليشيات الحوثي ، في حين أكدت مصادر عسكرية بان ما حدث اليوم كان عبارة عن تبادل للقصف المدفعي ولم يكن هناك أي تقدم على الأرض لأي طرف.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس