اغتيال القيادي الإخواني البارز بحزب الإصلاح في تعز ضياء الحق الأهدل

السبت 23 أكتوبر 2021 - الساعة 02:50 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

اغتال مسلحان ملثمان، اليوم السبت 23 أكتوبر/تشرين الأول، قيادي بارز بحزب الإصلاح، وسط مدينة تعز. 

 

وقالت مصادر مطلعة، إن المسلحين الذين كانا يستقلان دراجة نارية، اغتالا القيادي الإخواني ضياء الحق الأهدل، أثناء مروره شارع جمال وسط مدينة تعز، بعد دقائق على خروجه من منزله، وأردوه قتيلاً في الحال.

 

وأشارت المصادر، إلى أن الجناة لاذا بالفرار في الحال، بإتجاه منطقة المسبح، فيما تم نقل الجثة إلى ثلاجة مستشفى الروضة، لمباشرة التحقيقات الجنائية في القضية.

 

وعلق الناشط السياسي رئيس مركز أبعاد للدراسات، عبد السلام محمد، على حادثة اغتيال الأهدل وقال، إن هذه العملية تهدف إلى تفجير الوضع بين مقاومتي تعز والساحل الغربي.

 

وقال عبدالسلام عبر حسابه على موقع التدوينات القصيرة «تويتر»: "اغتيال القيادي في المقاومة ومسؤول ملف المعتقلين وعضو حزب الإصلاح تهدف إلى تفجير الوضع بين مقاومة تعز والساحل خاصة بعد حصول تقارب بينهما".

 

وأشار عبدالسلام إلى أن  من نفذ الاغتيال استغل التحريض غير المسئول ضد الأهدل، وخدم بهذه العملية الحوثيين أيًا كان انتماؤه.. مبيناً أن كل الاغتيالات تخطط وتشرف على تنفيذها إيران. 

 

كما علق عبدالستار الشميري رئيس مركز جهود للدراسات عن الاغتيال قائلاً : "ان اغتيال القيادي الإخواني ضياء الحق دفن لملفات كثيرة خطيرة منها ملف السجون السرية و83 عملية اغتيال واخفاء قسري، من المستفيد من دفن هذه الملفات،، لا للغة الاغتيال نعم للمحاكمة فقط"

 

ويعد ضياء الحق الأهدل، نائبا للحاكم العسكري لتعز عبده فرحان المخلافي ، ومسؤولا عن ملف الأسرى، ولم يتم الكشف عن الجهة المسؤولة عن اغتياله حتى لحظة كتابة هذا الخبر.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس