البخيتي.. يجب أن نعترف فشلنا في شرح قضيتنا وهناك تصور خاطئ عن الحرب لدى قرداحي والكثيرين في العالم

الاربعاء 27 أكتوبر 2021 - الساعة 04:11 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

 

قال الناشط والسياسي اليمني "علي البخيتي" ان هناك تصورات خاطئة عن الحرب في اليمن ليس لدى جورج قرداحي  فقط بل وكثير من شعوب العالم.

 

وأوضح البخيتي في سلسلة تغريدات له على حسابه في "تويتر":" هناك تصور خاطئ عن الحرب في اليمن، ليس لدى جورج قرداحي فقط، بل وكثير من شعوب العالم، إذ يرون الحرب بين جماعة شيعية صغيره "الحوثيين" مع دولة "سنية" عملاقة وغنية كالسعودية، 

 

مضيفاً : انهم لا يرون الشعب اليمني ضمن المعركة، ولا يدركون ما فعله الحوثيون به قبل الحرب مع المملكة.

 

وتابع البخيتي: فبدلًا من التهجم على قرداحي الذي عبر عن رأيه الخاص قبل تعيينه وزيرًا للإعلام في لبنان، وكيل الاتهامات له، وتركيب صور وهو يلبس عمامة نصرالله أو الحوثي، علينا أن نسأل أنفسنا أين قصرنا؟ ولماذا يسيء العالم فهم قضيتنا؟ وأين الخلل؟ ومن يتحمل المسؤولية؟".

 

وأشار ان :"تلك الحملات لن تغير مواقف العالم من قضيتنا  بل ستزيد من سوء الفهم لها، إذ سينظر العالم إلى أن مؤسسات حكومية ووسائل اعلام دول عربية كبيرة تهاجم وزير لبناني بسبب تعبيره عن رأيه الشخصي قبل أن يكون وزيًرا لإعلام بلاده.

 

وهذه الحملات المبالغ فيها هي التي أضاعت قضيتنا، ماذا لو ناقشنا قرداحي وغيره بمنطق وموضوعية بعيدًا  عن الانفعال والعاطفة، أجزم أنه سيتغير، وسيستمع لما نقول، ليس هو فحسب، بل والكثير من المثقفين والكتاب والصحفيين والنخبة السياسية في دول أوروبا وأمريكا وكندا وغيرها.

 

 وقال البخيتي يجب أن نعترف أن هناك فشل في شرح القضية ونعمل على كشف أسبابه ومعالجتها بدل كل هذا التنمر على إعلامي أصبح وزير". 

 

مشيراً بان "لا يدرك قرداحي أن الحوثيين يفجرون منازل خصومهم بعد طرد النساء والأطفال منها، وأنهم يعذبون ويخفون المئات في سجونهم، وأنهم ارتكبوا الكثير من الجرائم التي يمكن تصنيفها أنها إرهابية، كل هذا قبل دخول السعودية في الحرب، وما سبق لا يعفي التحالف ولا الحكومة اليمنية من المسؤولية.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس