الحكومة تدين اعتداءات الحوثي على المساجد وتحويلها الى أماكن لتعاطي القات

السبت 16 ابريل 2022 - الساعة 11:20 مساءً
المصدر : صنعاء

 

قالت مصادر محلية بأن عناصر مليشيات الحوثي الإرهابية اقتحمت مسجداً في حي نقم بالعاصمة صنعاء، واعتدت على المصلين ومنعتهم من أداء صلاة التراويح.

 

وأضافت المصادر بإن عناصر مليشيا الحوثي اقتحمت مسجد الإيمان بحي نقم لليوم الثاني على التوالي ومنعتهم من أداء صلاة التراويح.

 

وأشارت المصادر الى عناصر مليشيات الحوثي أمروا امام المسجد والمصلين بمغادرته وإخلاءه لكي يتفرغوا للاستماع الى محاضرة زعيم الجماعة مع تناول القات داخل المسجد.

 

وأشارت المصادر، إلى أن المصلين رفضوا الانصياع لأوامر المليشيات ونشبت مشادات حادة بينهم، حيث قام عناصر المليشيا بالاعتداء على المصلين ومنع صلاة التراويح، واعتقال ثلاثة من المصلين.

 

وتأتي عملية الاقتحام الحوثية هذه، بعد يومين من اقتحام المليشيا مسجد "أحمد ناصر" في شارع هائل، وجامع الشهداء بميدان باب اليمن، بالعاصمة صنعاء ومنع المصلين من أداء صلاة التراويح.

 

في هذا السياق أدان وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني الحملات التي تشنها مليشيا الحوثي الارهابية التابعة لايران، لمنع إقامة صلاة التراويح، وتحويل المساجد الى مقار لتعاطي القات والاستماع لمحاضرات سيدها.

 

وأشار الوزير في تصريح له الى قيام مليشيات الحوثي بقيادة المدعو محمد الدرويش باقتحام جامع الإيمان في منطقة نقم بالعاصمة المختطفة ‎صنعاء.

 

موضحاُ ان هذه الممارسات الاجرامية امتداد لمحاولات مليشيا الحوثي الارهابية فرض افكارها ومعتقداتها الطائفية الدخيلة المستوردة من ايران في المناطق الخاضعة لسيطرتها بالإكراه وقوة السلاح، واستهداف التنوع المذهبي، ونسف مبدا التعايش بين اطياف المجتمع اليمني والتي سادت لقرون.

 

‏ودعا الارياني منظمة العالم الإسلامي والعلماء والدعاة في اليمن والدول العربية والاسلامية، ومنظمات حقوق الإنسان لإدانة اعتداءات مليشيا الحوثي على المساجد ومنع المصلين من اداء صلاة التراويح، وغيرها من الشعائر، في انتهاك سافر وغير مسبوق لحق العبادة وحرية الدين والمعتقد.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس