اللجنة الوطنية للتحقيق تعلن 265 انتهاك خلال شهر ابريل 2022

الخميس 28 ابريل 2022 - الساعة 01:23 صباحاً
المصدر : الرصيف برس - خاص

كشفت اللجنة الوطنية للتحقيق للرأي العام المحلي والإقليمي والدولي أهم أعمالها الشهرية في مجال التحقيق والتوثيق والوصول للضحايا.

 

واوضحت اللجنة في بيان صحفي عن الأعمال المختلفة التي قام بها كادر اللجنة والذي رصد كافة الانتهاكات في محافظات عدة خلال شهر ابريل2022. 

 

وقالت اللجنة انها وثقت 265 واقعة انتهاك خلال شهر ابريل، متعلقة بالقانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان.

 

مضيفاً أن من بين هذه الانتهاكات (53) واقعة قتل وإصابة مدنيين سقط فيها (77) قتيل وجريح بينهم 18 طفل و 5 نساء في محافظات مختلفة خلال أوقات سابقة، وسقوط (18) ضحية مدني بانفجار ألغام وعبوات ناسفة بينهم طفلين في محافظات الحديدة وحجة ومأرب والضالع وتعز. 

 

كما تمكنت اللجنة خلال الفترة ذاتها من التحقيق باعتقال وإخفاء (78) مواطن في كل من أمانة العاصمة وذمار وحجة وصعدة وعدن وتعز ومأرب ولحج والبيضاء وحضرموت.

 

 إضافة إلى قتل (9) مواطنين خارج نطاق القانون في أمانة العاصمة وإب والحديدة والبيضاء، وتجنيد 10 أطفال في المحويت وحجة وذمار والأمانة، كما جرى توثيق (50) واقعة اعتداء وإضرار ونهب أعيان خاصة وعامة ومدارس ومعاهد تعليمية.

 

وقالت اللجنة في بيانها انه وفي إطار أعمال التحقيق الميداني التي شملت عدد من المحافظات، قامت فرق اللجنة بالنزول والتحقيق في وقائع قصف أحياء سكنية وانفجار ألغام في مديريات الحالي وحيس والجراحي والتحيتا في محافظة الحديدة، واستهداف مواطنين في مديريتي صالة والتعزية بمحافظة تعز، والإضرار بأعيان مدنية وتعليمية في مناطق الوسيعة وملعا وحريب في مأرب.

 

كما قامت خلالها فرق اللجنة بجمع أدلة تلك الوقائع وإجراء مقابلات مع عدد من الشهود والضحايا المصابين وتحريز عدد من بقايا المقذوفات ومعاينة الأماكن المتضررة.

 

وأوضحت اللجنة انه وفي إطار تفعيل إجراءات المحاسبة الداخلية قامت بتحرير مذكرات لعدد من الجهات منها قيادة محور تعز وإدارة شرطة عدن وقيادة المنطقة العسكرية الخامسة وقيادة الأحزمة الأمنية بشأن عدد من الوقائع التي تقوم اللجنة بالتحقيق فيها. 

 

كما قامت فرق اللجنة بمتابعة تنفيذ الهدنة الإنسانية التي أعلنت نهاية شهر مارس الماضي، وتوثيق تأثير خروقات الهدنة على حقوق الإنسان، من خلال النزول المباشر لمناطق التماس المختلفة في محافظات تعز ومأرب والحديدة، ومنها عزل الصياحي والمعفاري من مديريتي صبر الموادم وجبل حبشي في الجهة الغربية من تعز، وقرى الرجم والشرف وبريد الروضة في مديريتي صالة والتعزية والتي شهدت عمليات قنص للمواطنين والمواطنات وسقوط مقذوفات وطائرات مسيرة، الأمر الذي أدى إلى مقتل امرأة وإصابة امرأة أخرى ورجل، وأضرار في المنازل. 

 

ودعت اللجنة في بيانها كافة الأطراف إلى الالتزام الكامل بالهدنة الإنسانية التي أعلنتها الأمم المتحدة عبر مبعوثها إلى اليمن بما يحقق الركائز الأساسية لحقوق الإنسان المتمثلة بالأمن والسلام والتنمية وكفالة الحقوق..

 

 كما تدعت كافة الأطراف إلى التوقف عن استهداف المدنيين والأحياء والتجمعات السكانية ورفع الحصار عن تعز وفتح كافة الطرق الرئيسية المغلقة بين المحافظات، وتسهيل حرية الحركة والتنقل والامتناع عن حجز المسافرين وتفتيشهم. 


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس