المخلافي يثير جنون الإخوان .. تعز يحكمها اللصوص ولابد من تغيير جذري

الثلاثاء 10 مايو 2022 - الساعة 10:44 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


شن عضو رئاسة هيئة التشاور والمصالحة عبدالملك المخلافي هجوماً حاداً ضد القيادات الأمنية والعسكرية الفاشلة في تعز داعياً الى سرعة أقالتها.

 

واشار المخلافي في تغريدته له على "تويتر" الى فشل كل الدعوات والمحاولات والجهود خلال الفترة الماضية لتصحيح الأوضاع وانهاء الانفلات الأمني في تعز.

 

وزير الخارجية الأسبق المح الى ضرورة اسقاط سيطرة جماعة المتحكمة بالمحافظة وتحميلها مسئولية الانفلات الأمني فيها .

 

حيث قال المخلافي بأن "الحماية السياسية التي توفرت للقيادات التي أوصلت تعز إلى أن يُسيطر عليها اللصوص والقتلة وزارعي الفوضى ، يجب أن تنتهي الآن بعد نقل السلطة للمجلس القيادة الرئاسي".

 

وأكد المخلافي "بان البداية يجيب ان تكون بتغيير شامل للقيادات العسكرية والأمنية في محافظة تعز"، بعد سنوات من الفشل والعبث والفوضى.

 

حديث المخلافي عن ضرورة حدوث تغيير شامل في القيادات العسكرية والأمنية بتعز اثار جنون جماعة الإخوان التي دفعت بناشطيها على مواقع التواصل الاجتماعي الى مهاجمته.

 

في حين لاقت هذه الدعوة ترحيباً واسعاً من قبل الناشطين من أبناء المحافظة على مواقع التواصل الاجتماعي الذين أشاروا الى ما تعيشه تعز من فوضى واعتداءات وأعمال بلطجة من قبل التشكيلات المسلحة الخاضعة لسيطرة الإخوان منذ سنوات.

 

أخر حوادث الاعتداءات ما تعرض له التاجر جمال ابوالذهب مالك احد محلات الذهب في مدينة تعز من اعتداء واعتقال من قبل مسلحين يقودهم المدعو عبدالواسع الشرعبي المسئول المالي لقيادة محور تعز.

 

واقدم الشرعبي على اختطاف التاجر واحتجازه في قيادة المحور وتم الإفراج عنه لاحقاً بعد دفع مبلغ مليون و200 الف ريال تحت مسمى "دعم الجبهات".

 

وهو ما أكدته وثيقة رسمية حصل عليها "الرصيف برس" صادرة عن المحافظ الى قائد المحور بضبط المسئول المالي للمحور ومرافقيه وإحالتهم الى النيابة العامة.

ويأمل أبناء تعز من مجلس القيادة الرئاسي تخليصهم من عبث وفساد وفوضى هذه القيادات التي عمدت على نهب ايرادات المحافظة والاعتداء على المواطنيين وممتلكاتهم وابتزاز راس المال لسنوات دون رادع .


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس