إغلاق مدخله وبناء دكان .. اعتداء يطال معهد حكومي في تعز بحماية مسئولين نافذين

الاربعاء 11 مايو 2022 - الساعة 01:03 صباحاً
المصدر : الرصيف برس - خاص

 

كشف طلاب معهد حكومي في تعز عن اعتداءات تطال المعهد كان أخرها بناء محل تجاري على بوابته الرئيسية.

 

وقال طلاب المعهد التقني التجاري بالحصب بأنهم تفاجأوا بعد عودتهم للدراسة في المعهد عقب اجازة عيد الفطر بانه قد تم بناء دكان في البوابة الرئيسية لمدخل المعهد مما ادى الى اغلاقه.

 

وأوضح الطلاب في شكوى لهم وجهوها الى وزيري التعليم العالي والأوقاف والى المحافظ والنائب العام ، بان مكتب الأوقاف في تعز ومديره خالد البركاني هم من يقفون وراء هذا الاعتداءات.

 

حيث أشاروا الى قيام مكتب الأشغال بهدم سور المعهد بذريعة فتح شارع فرعي يربط الشارع الرئيسي امام المعهد ، وان مكتب الأوقاف استغل ذلك وقام بتأجير اجزاء من حوش المعهد لأشخاص بصورة مخالفة للقانون.

 

لافتين الى صدور حكم من المحكمة قبل سنوات بإدانة الاعتداء على حوش المعهد كما اوصت للجنة المكلفة من قبل المحافظ الأسبق شوقي هائل بإحالة المسؤولين بمكتب الاوقاف الى الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة نظرا لما قاموا به من مخالفات بتأجير حوش مؤسسة تعليمية حكومية.

 

ورغم ذلك ، افاد طلاب المعهد بأن مدير عام مكتب الاوقاف الحالي بتعز خالد البركاني  قام بتجديد عقود التأجير مرة أخرى ومخاطبة الجهات الرسمية لتمكنين المعتدين من الاستيلاء على ارضية حوش المعهد.

 

لافتين الى ان البركاني قام بذلك رغم قيام مكتب التعليم الفني تسليمه الحكم وتقرير لجنة المحافظة وكل الوثائق التي توكد بان الارضية تتبع المعهد.

 

وأضافوا : كان نتيجة ذلك منع هؤلاء المعتدين المقاولين المكلفين من المحافظة من بناء سور المعهد مرتين كان اخرها قيام احد المعتدين بأطلاق الرصاص على المقاول عام ٢٠٢٠م مما ادي الي ايقاف بناء السور لعدم قيام الاجهزة الامنية بضبط المعتدي رغم صدور حكم المحكمة بإدانته ورغم المخاطبات والتوجيهات من التعليم الفني والمحافظة بضبطه.

 

مشيرين الى ما تعرض له المعهد مؤخراً من قيام المعتدين ببناء دكان في البوابة الرئيسية لمدخل المعهد وبحماية من مسؤولين نافذين ، على الرغم توجيهات وبرقيات المحافظ لإيقاف ومنع الاعتداء في المرة السابقة والحالية الا انه لم يتم اتخاذ اي اجراء لإيقاف الاعتداء من قبل الجهات المختصة.

 

وكشف الطلاب بان كل هذه الاعتداءات التي يتعرض لها المعهد رغم ان المسافة بين المعهد ومكان الاعتداء لايزيد عن عشرة امتار ، "مما يدل على وجود تواطؤ وتنسيق واضح للاستيلاء على حوش المعهد " ، بحسب الشكوى.

 

وناشد الطلاب وزيري التعليم العالي والأوقاف والى المحافظ والنائب العام بتشكيل لجنة للتحقيق وضبط المعتدين وازالة الاعتداء الذي تم على مدخل بوابة المعهد وتوجيه المسؤولين باستكمال بناء سور المعهد واتخاذ الإجراءات القانونية حيال المتسببين في عرقلة بناء سور المعهد والمعتدين عليه.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس