تدخل وساطة مدنية وعسكرية لحل أزمة إدارة أمن وادي حضرموت

الاحد 15 مايو 2022 - الساعة 10:24 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص

كشفت مصادر خاصة لـ " الرصيف برس" عن تدخل وساطة مدنية عسكرية لمنع تفجر الوضع في مدينة سيئون على خلفية قرارات المحافظة الأخيرة بتعيين مدير أمن جديد لوادي حضرموت.

 

واصدر عضو مجلس الرئاسة ومحافظ حضرموت اللواء فرج البحسني ،الأربعاء الماضي عدداً من التكليفات من بينها تعيين الرائد عبدالله بن حبيش مديرا عامًا للأمن والشرطة لمديريات وادي وصحراء المحافظة.

 

>> للمزيد: قرارات عبثية لمحافظ حضرموت البحسني وسط انباء عن قرب تعيين بديل له

 

وجاء تكليف البحسني لبن حبيش بديلاً عن العميد الركن/ حسن أحمد العيدروس الذي صدر به تكليف كقائم بأعمال مدير أمن وادي وصحراء حضرموت من قبل وزير الداخلية اللواء الركن أبراهيم حيدان منتصف أكتوبر الماضي.

 

ووفق المصادر فأن المكلف من قبل البحسني مديراً لأمن الوادي توجه مساء أمس على رأس قوة أمنية مكونة من 10 أطقم عسكرية الى مدينة سيئون لاستلام منصبه وسط رفض المدير المكلف من قبل الوزير والمدعوم من المنطقة العسكرية الأولى.

 

وأضافت المصادر بأن موقف العيدروس جاء على أثر توجيه رسمي من قبل وكيل أول وزارة الداخلية اللواء الركن محمد سالم بن عبود الشريف والمحسوب على الإخوان اليه برفض تسليم إدارة الأمن للمكلف من قبل المحافظة.

 

وأشار الشريف في البرقية الى وجود توجيهات من قبل رئيس مجلس القيادة الرئاسي بوقف القرارات التي أصدرها البحسني ومن ضمنها تعيين مدير عام لإدارة شرطة حضرموت الوادي والصحراء.

 

موجهاً بمنع دخول المعين الجديد الى الإدارة العامة لشرطة حضرموت الوادي والصحراء وتوقيف أي اجراءات لدور التسليم إلا بموافقة وتوجيهات كلا من رئيس مجلس القيادة الرئاسي ووزير الداخلية.

 

مصادر " الرصيف برس " كشفت بان قائد المنطقة العسكرية الأولى اللواء / محمد صالح طيمس قام باستدعاء كل من العيدروس وبن حبيش لاحتواء الموقف ومنع المواجهة حول مبنى إدارة الأمن.

 

مضيفة بان وكيل المحافظة لشئون الوادي والصحراء عصام بن حبريش توجه اثر ذلك الى المكلا للقاء البحسني بهدف انهاء الأزمة.

 

المصادر اشارت الى نية رئيس المجلس الرئاسي رشاد العليمي باستدعاء عضو المجلس البحسني الى عدن لبحث تداعيات القرارات الأخيرة التي أصدرها.

 

وقالت المصادر الى وجود انزعاج من قبل رئيس واعضاء المجلس الرئاسي من قرارات البحسني وبخاصة في الجانب الأمني حيث اعتبروها استباقاً للمشاورات التي تدور داخل المجلس حول الترتيبات للمرحلة القادمة ومن بينها استكمال تنفيذ اتفاق الرياض الذي ينص على تعيين محافظين ومدراء أمن للمحافظات الجنوبية بالتوافق مع المجلس الانتقالي.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس