بعد فوضى شبوة .. وزير الداخلية يثير فتنة بتعين ضابط إخواني من مأرب مسؤولاً أمنيا بوادي حضرموت

الجمعه 19 أغسطس 2022 - الساعة 05:30 مساءً
المصدر : الرصيف برس - حضرموت

كشفت وثيقة لقرار اصدره وزير الداخلية ابراهيم حيدان قضى بتعيين قائداً جديداً لقيادة القوات الخاصة في وادي حضرموت ومن خارج أبناء المحافظة.

 

وبحسب الوثيقة المتداوله صدر قرار من وزير الداخلية حيدان المحسوب على الإخوان بتعيين العقيد مروان السبعي رئيس أركان فرع القوات الخاصة في حضرموت الوادي والصحراء، والذي كان يعمل مديراً لأمن مدينة مأرب.

 

وانتقد ناشطون من ابناء حضرموت القرار واعتبروه بوادر لإثارة فتنة مثل التي اثارها وزير الداخلية في شبوة .

 

معتبرين هذا القرار يهدف الى تمكين الإخوان من وادي حضرموت، بقوات من خارجه وهو الأمر الذي ترفضه كافة القوى السياسية والاجتماعية والقبلية في حضرموت .

 

وطالبوا مجلس القيادة الرئاسي سرعة التوجيه بنشر قوات النخبة الحضرمية في مناطق وادي حضرموت اسوة بما حدث في ساحل حضرموت، كون ابناء حضرموت لهم الأولوية في حماية ارضهم .

 

الصحفي محمد اليزيدي قال ان هذا القرار هدفه صب الزيت على النار وخلق الفوضى والفتنة خصوصا في ظل تصاعد الرفض الشعبي في حضرموت وحساسيتهم تجاه مسألة تسليم زمام الملف الأمني في أرضهم لغير الحضارم.

 

وقال الصحفي الحضرمي صبري بن مخاشن ان وزير الداخلية اللواء ابراهيم حيدان أصدر قرار بتعيين المقدم مروان مجاهد السبعي مدير أمن في مارب ليكون رئيسا لاركان القوات الخاصة بحضرموت الوادي والصحراء والذي قام باستقدام عناصر وقوات تتبع الإخوان المسلمين في مارب الى المحافظة.

 

مضيفاً ان هدف هذه القرارات والتعزيزات هو السيطرة على سيئون وتفجير الوضع في محافظة حضرموت.

 

 وعلق الإعلامي انور التميمي على القرار وبالقول :”ان ‏وزير الداخلية ابراهيم حيدان يصر على اشعال الحرائق بإصدار هذا القرار في محافظة حضرموت الوادي والصحراءْ والذي استقدام قوة من مأرب تتبع المعيّن الجديد ” وهو ماسيفعل على تاجيج الوضع وتفجير مواجهات في قادم الأيام.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس