المليشيات الحوثية تلغي أعياد الثورة والجمهورية وتستبدلها بفعاليات ذات أبعاد مذهبية وطائفية

السبت 03 سبتمبر 2022 - الساعة 07:11 مساءً
المصدر : الرصيف برس - صنعاء

قالت مصادر مطلعة أن مليشيا الحوثي الانقلابية اقدمت على إلغاء الأيام الوطنية الرسمية للجمهورية اليمنية التي يحتفي بها الشعب اليمني كل عام.

 

وأضافت أن الفعاليات والمناسبات الوطنية بالتقويم المدرسي للعام الدراسي الجديد 2022 -2023 تم استبعاد كل المناسبات المرتبطة بالجمهورية وثورتها العظيمة.

 

وكشفت المصادر أن جدول الفعاليات والمناسبات الوطنية الافتراضية في مدارس صنعاء والمحافظات التي تسيطر عليها تم إلغائها مثل العيد الوطني للجمهورية اليمنية 22 مايو والعيد الوطني للثورة اليمنية 26 سبتمبر من كل عام.

 

وأشارت المصادر أن المليشيات الانقلابية أقرت مناسبات وفعاليات 9 على طلاب وطالبات المدارس ذات أبعاد مذهبية ودلالات طائفية.

 

وبحسب المصادر فأن الفعاليات التي اقرتها هي قدوم الإمام الهادي إلى اليمن وذكرى عاشوراء يوم الولاية وذكرى استشهاد الإمام زيد.

 

واعتبر ناشطين أن مثل هذه مناسبات التي تفرضها المليشيات السلالية تقوم على خلافات سلطوية عصفت بالتاريخ الإسلامي وأثارت انقساما امتدت آثاره إلى اليوم بين قطبي الشيعة والسنة.

 

وسبق للمليشيات الانقلابية ان اقدمت على تغير المناهج الدراسية وتحريفه بما يتناسب مع سياستها الطائقية وما يمكنها من اخضاع المجتمع الرافض لحكمها السلالي.

 

ويأتي هذا الإجراء المليشياوي التشطيري تأكيداً لتوجهها في الانقضاض على الجمهورية وسعيها الممنهج في طمسها والعودة الى ماقبلها وهو ما يتعارض مع دستور اليمنيين الجمهوري والقوانين واللوائح الإدارية والتنظيمية للدولة اليمنية .


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس