بلاغ يكشف عن تحول معسكر العفاء إلى سجن لمختطفين - وثيقة

الاحد 02 أكتوبر 2022 - الساعة 05:39 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص

تقدمت والدة محمد مهيوب محمد احمد الصوفي بمذكرة شكوى وبلاغ إلى نيابة الشمايتين بأنه تم اختطاف ابنه "عزيز" صباح يوم الجمعة الموافق 23 /9/2022م من منزل صديقه  أمجد محمد الاديمي في منطقة مساجد أديم.

 

وبحسب الشكوى التي حصل الرصيف برس على نسخة منها فقد تم اقتياد المختطف إلى منطقة مجهولة من قبل محرم الأديمي وعصابته.

 

وأشارت الشكوى أنه تبين بعد أربعة أيام من البحث أن المختطف محتجز ومخفي في معسكر اللواء الرابع مشاه جبلي في منطقة الصفاء أصابح ،وتم  منع والده من الدخول إلى المعسكر وزيارته ومعرفة أسباب اختطافه وحجزه داخل المعسكر. 

 

وكان المختطف عزيز الصوفي قد خرج من الحجز لمدة ساعتين بضمانة وذلك من أجل المشاركة بتشيع أحد أقاربه، وعند خروجه قام بتسريب معلومات بأن معسكر العفاء بالاصابح يوجد داخله مساجين ومخفيين من أبناء المحافظات الجنوبية،ولم يعرف ما هي التهم الموجهة اليهم وأنهم مسجونون عدة منذ عدة أشهر .

 

وبحسب مصادر صحفية فإن ما يسمى قائد لواء النقل الموالي للإخوان، أمجد خالد، بات يعتقل الكثير من أبناء المحافظات الجنوبية في سجون سرية تقع داخل وقرب معسكر العفاءغير القانوني جنوب محافظة تعز.

 

وتشير المصادر أن القيادي الاخواني يقوم باستدراج الكثيرين من أبناء المحافظات الجنوبية بما فيها عدن ولحج والضالع وشبوة وحضرموت إلى معسكرات تابعة للواء الرابع مشاة جبلي في مديريتي الشمايتين والمقاطرة الواقعتين على بوابة عدن الشمالية.

 

ومعسكر العفاء يتبع قائد مليشيا الإخوان بطور الباحة المدعو أبوبكر الجبولي، ويقع عملياتيا في إطار مسرح عمليات محور تعز العسكري، لكن قيادات الإخوان سخرته ليكون منصة لمخططات الإرهابي أمجد خالد صوب المحافظات الجنوبية.

 

وهناك سجن آخر في مقر قيادة اللواء الرابع مشاة جبلي في سائلة المقاطرة، إلا أن المعتقل الأكبر، وفقا للمصادر، يقع في معسكر "العفاء الأصابح" الذي يضم عشرات المخفيين قسريا بلا أي تهم موجهة إليهم سوى رفض الانخراط في المخططات الإرهابية لأمجد خالد.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس