الولايات المتحدة.. تفرض عقوبات جديدة على مسؤولين إيرانيين بسبب قمع الاحتجاجات

الاربعاء 26 أكتوبر 2022 - الساعة 10:44 مساءً
المصدر : الرصيف برس - وكالات

فرضت الولايات المتحدة، اليوم الأربعاء مجموعة من العقوبات الجديدة على المسؤولين الإيرانيين المتورطين في الحملة المستمرة على الاحتجاجات في جميع أنحاء البلاد في إيران.

 

ويأتي ذلك، في أحدث رد أمريكي على جهود طهران لقمع الغضب بعد وفاة مهسا أميني البالغة من العمر 22 عاماً.

 

وقال وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن: "لقد مر 40 يوماً على وفاة مهسا أميني البالغة من العمر 22 عاماً، في حجز ما يسمى بشرطة الآداب في إيران، ونحن ننضم إلى عائلتها والشعب الإيراني في يوم حداد وتفكير".

 

وأضاف بلينكن: "الولايات المتحدة ملتزمة بدعم الشعب الإيراني وضمان محاسبة المسؤولين عن القمع الوحشي للاحتجاجات المستمرة في جميع أنحاء البلاد في إيران.

 

وقال اليوم، نعلن عن عمل مشترك بين وزارتي الخارجية والخزانة لتحديد 14 فرداً وثلاثة كيانات باستخدام خمس سلطات مختلفة، مما يدل على التزامنا باستخدام جميع الأدوات المناسبة لمحاسبة الحكومة الإيرانية على جميع المستويات".

 

استهدفت عقوبات وزارة الخزانة، الأربعاء، قائد جهاز الاستخبارات التابع للحرس الثوري الإيراني ونائب قائد العمليات في الحرس الثوري الإيراني.

 

 بالإضافة إلى اثنين من المسؤولين في إقليم سيستان وبلوشستان، "موقع بعض أسوأ أعمال العنف في الجولة الأخيرة من الاحتجاجات"، حسبما قالت الوزارة في عقوبة منفصلة.

 

كما فرضت الخزانة الأمريكية عقوبات على العديد من مسؤولي السجون الإيرانيين، بمن فيهم هدايت فرزادي، مأمور سجن إيفين سيئ السمعة في طهران.

 

بالإضافة إلى العقوبات المتعلقة بقمع المتظاهرين، قامت وزارة الخزانة أيضاً بتصنيف اثنين من الإيرانيين والمدرسة التي أسسوها - أكاديمية رافين - التي "تدرب الأفراد على الأمن السيبراني والقرصنة"، وكذلك شركة Samane Gostar Sahab Pardaz الخاصة المحدودة.

 

 قالت وزارة الخزانة إنها "أحد المشغلين الرئيسيين لخدمات تصفية وسائل التواصل الاجتماعي في إيران".

وقال بلينكن: "قراصنة تم تدريبهم في أكاديمية رافين متورطون في تعطيل اتصالات المحتجين ضد النظام الإيراني بشكل مباشر".

 

عاقبت وزارة الخارجية "القائد الإيراني ورئيس الشرطة في محافظة أصفهان، محمد رضا مرهيداري.. لتورطه في انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، لا سيما المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة للمتظاهرين السلميين خلال احتجاجات نوفمبر/ تشرين الثاني 2021 في أصفهان".

وأشار بلينكن إلى أنه "نتيجة لعمل اليوم، ميرهيداري غير مؤهل لدخول الولايات المتحدة".

 

كما أعلن كبير الدبلوماسيين الأمريكيين أن الولايات المتحدة ستفرض عقوبات "على شخصين وكيان واحد متورط في عمليات قتل خارج نطاق القضاء أو تعذيب أو انتهاكات جسيمة أخرى لحقوق الإنسان المعترف بها دولياً ضد أفراد في إيران" - سجن بوشهر، الذي "ورد أنه موقع العديد من انتهاكات حقوق الإنسان، و"محمد رضا استاد، مأمور تلك المنشأة بينما حيث مكان وقوع انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان"، ومحمد رضا مرهيداري "قائد وقائد قوة الشرطة في محافظة أصفهان.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس