تقرير حقوقي يوثق 127 ألف انتهاك حوثي خلال 8 أعوام

الاثنين 12 ديسمبر 2022 - الساعة 05:23 مساءً
المصدر : الرصيف برس - متابعات

 وثق تقرير حقوقي أكثر من 127 ألف انتهاك لمليشيات الحوثي الإرهابية، أدى لمقتل وإصابة نحو 48 ألف مدني طيلة 8 أعوام، بحق المدنيين العزل من السلاح .

 

وقالت الشبكة اليمنية للحقوق والحريات، وهي ائتلاف حقوقي غير حكومي، في تقرير حديث لها إن الحوثيين ارتكبوا نحو 127 ألفاً و260 واقعة انتهاك بحق المدنيين العزل منذ انقلابهم في 21 ديسمبر 2014 وحتى 30 يونيو 2022.

 

48 ألف قتيل يمني بسبب انتهاكات الحوثي 

 

تسببت انتهاكات الحوثي في مقتل 47 ألفاً و995 قتيلا ومصابا بينهم 3618 طفلا قتيلا و 4334 مصابا، فيما رصد التقرير مقتل وإصابة 9 آلاف و808 مدنيين بألغام مليشيات الحوثي خلال 8 أعوام من بينهم 1388 طفلا سقطوا قتلى وجرحى بسبب الألغام التي زرعت في الأحياء السكنية والقرى والمزارع والطرق والمدارس.

 

اختطاف واعتقال سياسيين ومدنيين

 

تم التأكد أن مليشيات الحوثي اختطفت واعتقلت 389 سياسياً، و464 ناشطاً و340 إعلامياً، و176 طفلاً، و374 امرأة، و342 تربوياً و512 شيخاً ووجهاء اجتماعيين و216 اعتقالاً طالت خطباء مساجد، و154 أكاديمياً، و217 طالباً.

 

كما اختطفت واعتقلت 96 محامياً وقاض، و93 طبيبا، و376 موظفاً،و293 عمال نظافة ومهمش، و81 حالة اعتقال لأجانب ولاجئين، و78 حالة اعتقال بحق التجار.

 

مقتل معتقلين واختفاء قسري 

 

يوجد 1317 مواطناً لا يزالون مخفيين قسريا بينهم 84 امرأة ، و76 طفلاً، كما أخضع الحوثيون 4012 معتقلاً ومختطفاً ومخفياً قسراً للتعذيب النفسي والجسدي واتخاذهم دروع بشرية وتصفية داخل سجون الحوثي منهم 463 معتقلاً تم اتخاذهم دروعاً بشرية.

 

وكشف التقرير عن مقتل 671 معتقلاً داخل سجون الحوثي بسبب التصفية والإهمال ونوبات قلبية بعد حرمانهم من وصول العلاج الأزمة والفشل الكلوي والشلل إثر التعذيب من بينهم 98 معتقلاًل حقنوا بحق سامة ولفظوا أنفاسهم بعد أيام من خروجهم.

 

تضرر منشآت تعليمية وعامة وخاصة 

 

وطالت الانتهاكات الحوثية نحو 8 آلاف و475 عينا مدنيا كان غالبيتها في القطاع الصحي والتعليمي، وحسب التقرير فإن مليشيات الحوثي ألحقت أضراراً بـ935 للمرافق الخدمية والصحية، و1279 حالة نهب واستيلاء على المرافق الحكومية، و4018 حالة قصف واستهداف لمباني ومقرات حكومية، و60 حالة تضرر معالم أثرية، و598 حالة انتهاك طالت دور العبادة بين تضرر كلي وجزئي، و28 حالة تفخيخ وتفجير لدور العبادة و132 حالة تفجير جسور عامة، 1433 حالة نهب سيارة تابعة لمؤسسات الدولة.

 

حرمان مليوني طالب يمني من التعليم

 

وحرمت الانتهاكات قرابة المليونين طالباً يمنياً من مواصلة تعليمهم بعد إغلاق ما يزيد عن 75% خلال الثلاث السنوات الأولى من الحرب من إجمالي المرافق التعليمية .

 

ولفت التقرير الحقوقي إلى تضرر 1477 مرفقاً تعليمياً خلال 8 أعوام بينها 748 مرفقا تعليميا دمرت فضلا عن نهب أثاث وتجهيزات 101 مرفقا تعليميا آخرا، كما قامت مليشيات الحوثي بمداهمة واحتلال 352 مدرسة وجامعة وكلية ومعهد (حكومي وخاص) وتحويلها إلى ثكنات عسكرية ومخازن أسلحة مع علمهم المسبق بأن ذلك سيعرضها لقصف.

 

كما توقفت 376 مدرسة عن التعليم بعد تحويلها إلى مخيمات لإيواء النازحين.

 

وبحسب التقرير فقد الحق الحوثيون الأضرار بنحو 39 ألفاً و574 بين مؤسسات أهلية ومحلات تجارية ومزارع ومركبات خاصة تابعة لمواطنين.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس