توكل في مهمة خلط الأوراق

السبت 28 يناير 2023 - الساعة 11:14 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص

لا يزال ما يسمى بمجلس شباب الثورة المدعوم من قطر والتابع للإخوانية توكل كرمان يمارس دوره المشبوه في التحريض على التحالف العربي لاستعادة الشرعية في اليمن، وهو التحريض الذي دأب عليه خدمة لجماعة الحوثي الانقلابية.

 

وتأتي توجهات مجلس شباب الثورة التابع لتوكل في إطار الأجندة القطرية والعمانية في اليمن والتي تستهدف دور التحالف العربي وحكومة الشرعية المعترف بها دوليا، حيث أصدر المجلس بيانا يصف التحالف العربي بالاحتلال داعيا إلى حمل السلاح في مواجهته.

 

بيان المجلس التابع لتوكل حذر مما أسماها "صفقة مشبوهة" قد تنتج عن المفاوضات السعودية الحوثية بوساطة عمانية، مضيفا بأن ما تمارسه السعودية والإمارات في اليمن يمثل "أسوأ نسخة من الاحتلال".

 

وأضفى بيان المجلس التابع لتوكل الشرعية على جماعة الحوثي الانقلابية كسلطة أمر واقع من خلال مهاجمة مجلس القيادة الرئاسي الذي وصفه بأنه مجلس فاقد الشرعية والمشروعية، وتم فرضه من قبل السعودية والإمارات.

 

ودعا البيان كل الأحرار والشرفاء في اليمن إلى مقاومة الاحتلال الداخلي والخارجي بكل الوسائل، في دعوة صريحة لاستهداف التحالف العربي.

 

مراقبون وصفوا موقف مجلس شباب الثورة بأنه امتداد لمشروع التفتيت الذي ينتهجه المجلس منذ تشكيله، من خلال استهداف الشرعية ومهاجمة دول التحالف العربي بقيادة السعودية والامارات، في توجه متماهي مع جماعة الحوثي التي تحظى بدعم عماني قطري..

 

ووصف مراقبون بيان مجلس توكل أنه بيان تفتيت يسعى لخلط الأوراق من خلال المساواة بين الشرعية والحوثيين، وهو توجه السياسة القطرية في اليمن، والتي باتت تدعم الحوثيين منذ اندلاع ما يعرف بالأزمة الخليجية منتصف العام 2017.

 

وتزايدت الأصوات المهاجمة للتحالف العربي في أوساط حزب الاصلاح الإخواني في إطار توجه التنظيم الدولي التابع للجماعة المتقاربه مع النظام الإيراني وأدواته في المنطقة العربية وفي مقدمتها جماعة الحوثي.

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس