"الهجرة الدولية" 85 % من حالات النزوح بسبب مخاوف أمنية للصراع القائم خلال عام 2022

الثلاثاء 07 فبراير 2023 - الساعة 09:40 مساءً
المصدر : الرصيف برس - متابعات

أعلنت منظمة الهجرة الدولية (IOM)، بأن المخاوف الأمنية المرتبطة باستمرار الصراع شكّلت السبب الرئيسي لأغلب حالات النزوح الداخلي في اليمن، حيث كانت وراء أكثر من 80% من إجمالي عدد النازحين المسجلين خلال العام الماضي 2022.

 

وقالت مكتب المنظمة باليمن، في تقرير حديث، بأن غياب الآمان بفعل استمرار الصراع كان سبباً في فرار 8,620 أسرة من مناطق سكنها الأصلية، وهو ما يمثل 85% من إجمالي الأسر النازحة التي تم تسجيلها خلال العام الماضي 2022، والبالغة 10,135 أسرة؛ تتكون مما يقرب من 60,810 فرد.

 

وأضاف التقرير، بأن الأسر النازحة بشكل رئيسي بسبب الصراع، تمثلت أسباب نزوحهم بغياب الآمان في مناطقهم، وقال: "يمكن تقسيم النزوح بسبب انعدام الأمن الناجم عن النزاع إلى القتال والقصف 49%، وظروف عامة غير آمنة 36%".

 

وأوضح بأن الأسباب الاقتصادية التي تتعلق بالنزاع مثلت ما نسبته 12% من إجمالي النازحين خلال ذات الفترة، حيث كانت وراء نزوح 1,237 أسرة، والتي أوردت بأن "البطالة أو انقطاع الرواتب هي أبرز العوامل التي دفعتها للنزوح".

 

وأشار التقرير إلى أن الكوارث الطبيعية، وخاصة الأمطار والفيضانات، أجبرت 276 أسرة على النزوح، وهو ما يمثل نسبة 3% فقط من إجمالي الأسر النازحة خلال الفترة بين 1 يناير و31 ديسمبر 

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس