انتقالي حضرموت يحمل المنطقة العسكرية الأولى مسؤولية أحداث سيئون

السبت 08 يوليو 2023 - الساعة 05:47 مساءً
المصدر : الرصيف برس - سيئون


أدانت الهيئة التنفيذية لقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت جريمة اقتحام مسلحين للحشود الجماهيرية السملية مساء أمس الجمعة في سيئون.

 

وقال بيان الهيئة القيادة للانتقالي بحضرموت ان بلاطجة تابعين لجماعة الإخوان مدعومين من قوات المنطقة العسكرية الأولى اقتحموا واعتدوا على المحتشدين السلميين في مهرجان يوم الأرض بمدينة سيئون.

 

وأكد البيان بأن قوات المنطقة العسكرية الأولى وأجهزتها الاستخباراتية واراء من قاموا بالاعتداء الوحشي السافر، على المحتشدين السلميين في مهرجان يوم الأرض في مدينة سيئون، الذي نظمه انتقالي المحافظة، ضمن ستة مهرجانات شهدتها مدن حضرموت، عصر الجمعة.

وقال الانتقالي إن هذا الانتهاك الخطير لحق أبناء الوادي في التظاهر السلمي، ليس الأول ولن يكون الأخير، طالما هذه القوات باقية في حضرموت.

 

مشيرا بأن ،هذه المرة يأتي في ظل مؤامرة خبيثة، تهدف إلى تمزيق النسيج المجتمعي أبطالها بلاطجة جماعة الإخوان الإرهابية الشريك والمحلل الشرعي اجتياح الجنوب في ٩٤م.

 

معتبراً ذلك مؤشر على نواياهم العدوانية، الرامية إلى ترهيب أبناء المحافظة واسكات صوتهم المطالب بالتمكين من إدارة شؤونهم بأنفسهم والاستفادة من خيرات محافظتهم.

 

داعيا السلطة المحلية ومجلس الرئاسة إلى تحمل مسؤوليتها في الدفاع عن أبناء الوادي، وتشكيل لجنة تحقيق لمعرفة القيادات التي أصدرت الأوامر بارتكاب الجريمة ومنفذيها.

 

مؤكدا حق أبناء المحافظة في مقاومتها بمختلف الوسائل.

 

وأوضح البيان اقتحام المجاميع بأسلحتهم الرشاشة ساحة الحشد الجماهيري، مرتكبين جريمة وحشية بحق المواطنين العزل المتجمهرين سلميا، وإطلاقهم للرصاص الحي وبكثافة، وبشكل عشوائي، وأصابة خمسة منهم بجروح مابين الخطيرة والمتوسطة الخطورة، وهم: هيثم حامد هندوم -حمزه منير بالطيور -رداد باهبري -ماهر سالم شنتوف -عبدالعزيز باحارثة وعدد ليس بقليل في جروح سطحية.

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس