الحوثي يغير المناهج الدراسية لأثارة النزاعات الطائفية

الاثنين 24 يوليو 2023 - الساعة 04:29 مساءً
المصدر : الرصيف برس - متابعات

تشهد اليمن منذ عام 2014 صراعًا مستمرًا بين الحكومة الشرعية والحوثيين، الذين يعتبرون أنفسهم القوة السياسية الأساسية في البلاد. وقد أثر هذا الصراع الطائفي بشكل كبير على جميع جوانب الحياة في اليمن، بما في ذلك التعليم والمناهج الدراسية.

 

تعديل المناهج الدراسية:

 

منذ سيطرة الحوثيين على السلطة في الأجزاء التي يسيطرون عليها في اليمن، قاموا بتعديل المناهج الدراسية بشكل طائفي، مما أثر على المحتوى العلمي والتاريخي للمناهج بشكل كبير. تم تغيير المناهج ليعكسوا وجهة نظر الحوثيين والمذهب الشيعي الذي ينتمون إليه، على حساب النصوص الدينية والتاريخ اليمني.

 

التأثير على المحتوى الديني:

 

تم تعديل الدروس الدينية في المناهج الدراسية لتروج للمفاهيم الشيعية ولتنتقد العقائد السنية. فقد تم تغيير الدروس التي تتعلق بالصحابة والخلفاء الراشدين، وتم تخفيف تأكيد السنة النبوية والتقليل من أهميتها. بالإضافة إلى ذلك، تم تعديل الدروس لتعكس الآراء والمعتقدات الشيعية، مما ينتقص من التنوع الديني في اليمن ويشجع على التفرقة الطائفية.

 

التأثير على المحتوى التاريخي :

 

تم أيضًا تغيير المحتوى التاريخي في المناهج الدراسية بشكل كبير. تم التركيز على تاريخ الشيعة وما يتعلق بها، بينما تم التقليل من أهمية الأحداث التاريخية والتاريخ اليمني الغير متطرف والوسطي بشكل عام. وقد تم توجيه الانتباه بشكل خاص إلى النزاعات والصراعات التي تشهدها البلاد بين السنة والشيعة، مما يعزز التفرقة الطائفية ويثير الانقسامات بين الشعب اليمني.

 

التداعيات:

 

تعديل المناهج الدراسية بشكل طائفي يثير مخاوف من تأثيره السلبي على الشباب اليمني، ويمكن أن يؤدي إلى زعزعة الوحدة الوطنية وتأجيج التوترات الطائفية في المستقبل. إن تعديل المناهج الدراسية بهذا الشكل يعد تجاوزًا خطيرًا لحقوق الطلاب للحصول على تعليم عادل ومتوازن، ويمكن أن يؤدي إلى تشكيل جيل من الشباب الذين ينمون في بيئة محدودة ومتطرفة.

 

الاستنتاج:

 

تعديل المناهج الدراسية بشكل طائفي من قبل الحوثيين يشكل تهديدًا على التعليم العادل وتعزيز التوازن الطائفي في اليمن. يجب على المجتمع الدولي والمنظمات غير الحكومية العمل مع اليمن لإصلاح المناهج الدراسية وإعادة بناء النظام التعليمي بشكل عادل ومتوازن، وتعزيز قيم التسامح والتعايش السلمي بين جميع أفراد المجتمع اليمني.

 

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس