عدن .. إختتام ورشة "إشكالية جرائم المخدرات بين القانون والتطبيق العملي"

الاربعاء 26 يوليو 2023 - الساعة 11:48 مساءً
المصدر : الرصيف برس - عدن

محمد الشيباني

 

اختتمت اليوم، ورشة عمل عن إشكالية جرائم المخدرات بين القانون والتطبيق العملي ظاهرة المخدرات ومكافحتها والتي استمرت يومين .

 

وشارك بالورشة مختصين من رجال الأمن والقضاء والنيابة والمحامين ،وممثلي منظمات المجتمع المدني والاعلامين ..الخ .

 

وقدم منسق ورشة العمل رئيس مؤسسة بشرة خير الأنسانية  نادر نوشاد خان كلمة شكر للسلطة القضائية وللأجهزة الأمنية والحاضرين للتفاعل وناقش الجاد لهذه الظاهرة الخطيرة التي أنتشرت للقضاء على الشباب والمجتمع بشكل عام فهي دخيلة للعاصمة عدن وهي ظاهرة المخدرات وخاصة الشبو هناك الكثير راحو ضحيه مخدر ليس هذا فقط بل حدث الكثير من الجرائم الجسيمه والكل أعلم بذلك بسبب تعاطي المخدرات هناك من يريد الخراب للمحافظة بإدخال المخدرات لأغواء الشباب الذين قتلهم الفراغ وأصبح تعاطي المخدرات شيء سهل تناوله قد ينسيهم وضع البلاد حتى ينسى نفسه ولا يشعر ما يقوم به أثناء التعاطي.

 

وقال نحن بحاجة لجيل متسلح بالعلم لترتقي عدن بهم وليس جيل بلطجي ومدمن ويتحدث بلغه السلاح  لدى لابد محاربة الظاهرة الدخيلة للعاصمة عدن حيث وأن عدن عرفت بالسلم والتعايش فلا بد أن نوحد الجهود ميدانيا لتكون عدن برونقها الجمالي كما عرفت مسبقا بتاريخها العريق .. 

 

 مشيرا بان الكل يتغنى بعدن ولكن القلة من نجدهم  يخدمون ويعملون بصدق من أجل حماية عدن وأبنائها 

 

مؤكداً بأن الحاجة إلى العمل ميدانيا وليس إعلاميا هناك العديد من القضايا البشعه والقتل والأغتصاب سببها المخدرات والضحية أناس أبريا ..

 

وقال : اليوم ومن هذا المنطلق نريد وضع الحلول لمعالجة هذا الأفة الخطيرة التي تستهدف كل بيت.

 

وفي نهاية الورشة قدم التوصيات الهامة التي أكدت في مجملها بخطورة انتشار المخدرات بين او الشباب والمجتمع بشكل عام، والتأكيد على أهمية تعاون كافة الجهات ذات العلاقة وفي المقدمة الجهات الأمنية ممثلة بإدارة مكافحة المخدرات والحزام الأمني والنيابات والجهاز القضائي ومآموري القضاء والسلطات المحلية وخفر السواحل والجمارك  والمجتمع المدني لمكافحة ظاهرة انتشار المخدرات .

 

كما دعت التوصيات للاهتمام بكوادر إدارة مكافحة المخدرات وتاهيلهم وتوفير الامكانيات اللازمة للقيام بدورهم  باكمل وجه.

 

وأشارت الى أهمية تعديل وتحديث النصوص القانونية لقانون مكافحة المخدرات، و الاسراع في تنفيذ الحكم بجرائم المخدرات وفقا لاحكام الشريعة الاسلامية ليكون ذلك رادع كل  متناولين ومتاجرين المخدرات.

 

 واكدت التوصيات على أهمية تفعيل الدور الرقابي على كل من يبيع  الأدوية بدون ارشادات الطبيب والتي تستخدم لاغراض غير علاجية ويكون اضرارها خطيرة واصدار أعلان قائمة أصناف تلك الادوية، والتشديد على كل من بيعها لاغراض طبية وضبط المخالفين .

 

أهمية اعادة النظر بقائمة انواع المخدرات الذي تم اعداده عام 1993م بناء جدول  جديدة تضاف اليها انواع جميع أصناف المخدرات في الوقت الراهن .

 

اعادة النظر بنصوص القوانين الخاصة بعقوبات جرائم المخدرات، والتشديد بالالتزام بالقوانين والاجراءات الصارمة عند ضبط مرتكبي هذه الجرائم وذلك من خلال اجراءات التحقيقات وجمع الادلة واقوال الشهود وتحرير المضبوطات والدقة في صحة الاجراءات وسرعة اصدار الاحكام  في قضايا المخدرات .ومنع  الطريق على المتلاعبين في مسار القضايا.

 

ودعت الورشة بتوصياتها إنشاء مراكز صحية لمعالجة المدنين، وتقديم حملات التوعية بالمساجد والمدارس والجامعات والاماكن العامة بخطورة وأضرار المخدرات.

 

كما أكدت على فرض الرقابة المشددة على المنافذ البرية والبحرية والجوية للوطن ،بالتنسيق مع جميع الجهات ذات الاختصاص.

 

 كما كرم جميع المشاركين بالورشة من قبل مدير عام مكافحة المخدرات العميد / علي حسن، ايهاب احمد نائب مديرعام مكافحة المخدرات

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس