ملايين الريالات شهرياً يجبوها من المولدات التجارية .. صحفي: يتهم وكيل محافظ تعز عرقلة عودة المحطة الحكومية

الجمعه 17 نوفمبر 2023 - الساعة 08:01 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


قالت مصادر مطلعة في محافظة تعز ان وكيل محافظة وفريقه ومرافقيه يستلموا ملايين الريالات شهرياً من اصحاب محطات (مولدات) الكهرباء التجارية بالمحافظة .

 

وأضافت المصادر  أن الوكيل الإخواني يعقد اجتماعات بشكل متواصل مع وتجار الكهرباء وذلك لعرقلت الجهود التي تعمل اعادة الكهرباء الحكومية بعد التشغيل التجريبي للمحطة.

 

وكان  مجموعة من ناشطون وصحفيون تعز  أطلقوا مبادرة مجتمعية، قبل اكثر من شهر بعنوان"تعز طافي" لإعادة تشغيل محطة كهرباء عصيفرة الحكومية بمدينة تعز.

 

ونشر الصحفي "نائف الوافي" على صفحته على الفيسبوك، فيديو بعنوان "خطبة استلصاء ووقيد" اليوم الجمعة،قال ان احد وكلاء المحافظة حضر لمحطة عصيفرة، بعشرات المرافقين والمسلحين له، مهدداً الوافي وكل العاملين على اعادة تشغيل محطة الكهرباء، بعدم تشغيل المحطة.

 

واضاف الناشط "الوافي" أن الوكيل تلفظ عليه وعلى العاملين بألفاظ مخلة بالأدب والاحترام، وانه سيعمل جاهدا على عدم تشغيل محطة الكهرباء مهما كلفه الامر.

 

 وأبدى "الوافي"استغرابه من صدور هذه التصرفات اللامسؤولة من المسؤول الثاني في المحافظ، والذي يفترض به ان هو من يسعى لاعادة تشغيل الكهرباء كونها من صميم اختصاصته.

 

وحمل "الوافي" وكيل المحافظ ومقاولين الكهرباء بمؤسسة الكهرباء المسؤولية في حالة تعرضه هو وكل العاملين بالمحطة لاي اذى قد يلحق بهم جراء تهديدات الوكيل الإخواني.

 

مشيراً انه وكل أبناء تعز، سوف يعملون ليل نهار لاعادة تشغيل محطة الكهرباء الحكومية مهما كان الثمن.

 

وقال ان ابناء مدينة تعز تجرعوا ويلات الحرب ولم يحصلوا على ابسط خدمة من الخدمات الاساسية التي من المفترض ان توفرها الحكومة ممثلة بالسلطة المحلية والحكومة.

 

وطالب "الوافي" مجلس القيادة ورئيس الحكومة ومحافظ محافظة تعز، بقرار محاسبة الوكيل وعزله من منصبه وكل المقاولين التابعين لمؤسسة الكهرباء.

 

وأكدت المصادر  الموثوقة بمحطة الكهرباء أن التصريح يكشف عرقلة وتهدد وكيل اول محافظة تعز الإخواني عبدالقوي المخلافي وعارف غالب عبدالحميد مدير مؤسسة الكهرباء السابق، والذي تم احالته لنيابة الاموال العامة بقضايا فساد واختلاس، وصدر له قرار من محافظ تعز نبيل شمسان مؤخرا بضغط إخواني كمستشار للكهرباء.

 

وفي محاولة لانقاذ مصالحهم  من ملايين الريالات التي يجنوها من المولدات المنهوبة، بعرقلة تشغيل المحطة الحكومي بعد ماتم اصلاح بعض مولدات المحطة عقد كيل أول اجتماعات مع اصحاب المولدات، وخرج باعلان انه تم تخفيض تكلفة الكيلو للكهرباء والغاء الإشتراك الشهري ألى الذي يفرضه اصحاب المولدات على الأهالي والذي يقدر شهريا بمبلغ 2000 ريال من غير استهلاكهم الشهري للكهرباء يتم توريدها مكتب مؤسسة الكهرباء الحكومي الذي يسيطر عليه الإخوان في المحافظة.

 

ومن جانب أخرى تفاجئ ابناء تعز بصدور قرار من محافظ تعز يقضي بتعين عارف عبدالحميد مستشار محافظ تعز لشؤون الكهرباء، وبالرغم ان المذكور تم احالته لنيابة الاموالة العامة وبعلم المحافظ.

 

يذكر ان شركات الكهرباء التجارية انشأت خلال فترة الحرب قبل 9 سنوات من المولدات تم نهبها من المؤسسات الحكومية بتسهيل ودعم مسلحي مليشيا الإخوان التي تسيطر على محور ومدينة  تعز ، في المقابل تجني الجماعة ملايين الريالات من ايرادات الكهرباء التجارية، بفرض الاسعار الخيالية للكيلو الواحد  الذي تجاوز الألف ريال، بالإضافة انها تتحصل على جبايات اخرى غير قانونية تحت مسمى الاشتراك الشهري دعم مؤسسة الكهرباء الحكومية التي يديرها احد قيادتها.

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس