الكشف عن فشل المفاوضات حول خارطة السلام السعودية

الاثنين 20 نوفمبر 2023 - الساعة 04:56 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص

كشف الاعلامي الجنوبي "صلاح بن لغبر" عن فشل جولة المفاوضات الجديدة في الرياض بخصوص إحلال السلام في اليمن ، بسبب تراجع جماعة الحوثي عن موقفها السابق وطرح شروط جديدة.

 

وقال بن لغبر في تغريدة له على منصة "أكس" بأن جولة المفاوضات الجديدة في الرياض، والتي كان يفترض أن تتوج بالتوقيع على خارطة طريق الأسبوع الماضي تشمل جوانب اقتصادية وإنسانية لتكون أرضية يُبنى عليها وصولا إلى محادثات سلام، قد فشلت وذلك رغم الجهود المكثفة من قبل الدول المعنية وعلى رأسها المملكة.

 

وأشار بالقول " ما حدث أن مليشيا الحوثيين تراجعت عن كل الاتفاقات ورفعت سقف مطالبها من جديد، ومن ذلك، (للتمثيل وليس الحصر)، ملف الرواتب" ، مضيفاً : عادت الجماعة الحوثية فأصرت على توريد عائدات النفط  والغاز إلى البنك الذي تسيطر عليه في صنعاء، ودفع الرواتب من تلك العائدات.

 

مؤكداً بان ذلك يرفضه المجلس الانتقالي، ويؤيده في ذلك مجلس القيادة، وان الرياض عرضت لتجاوز نقطة الخلاف هذه، أن تدفع كل رواتب الموظفين في الشمال لمدة عام، لكن الحوثيين رفضوا ذلك.

 

ولفت لغبر ان الحوثيين يصرون على تحويل البنك المركزي إلى صنعاء وهو ما يرفضه الانتقالي أيضا، مضيفاً : كان هناك اتفاق على بقاء البنك في عدن على أن يتم استحداث غرفة عمليات مشتركة للبنك في دولة عربية، لكن الحوثيين تراجعوا عن هذا الاتفاق بعد موافقتهم سابقا".

 

وفي حين أشار بن لغبر الى عدم وجود أي تقدم بالمسار السياسي ، قال بأن هناك أيضا نقاط كثيرة تراجع الحوثيون عنها بعد اتفاقات سابقة، وجميعها تدور حول الجانب الاقتصادي.

 

وختم بالقول : وهو ما يعني المزيد من التدهور، خصوصا أن الحوثيين بدأوا باستخدام طريقة ضغط جديدة على الأزمة الاقتصادية من خلال القرصنة وتهديد الملاحة في البحر الأحمر، من أجل رفع تكاليف النقل البحري والتأمين، ما سيعني موجة غلاء جديدة لن يتحملها المواطن، وهو ما يرى فيه الحوثيون  طريقة للضغط على مجلس القيادة والتحالف، يعني تجويع الناس من أجل تحقيق مكاسب سياسية".

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس