تعثر جولة مفاوضات تبادل الأسرى بين الحكومة والحوثيين والتي كان من المقرر انعقادها في الإردن ‎

الاحد 26 نوفمبر 2023 - الساعة 04:13 مساءً
المصدر : الرصيف برس - عدن

قالت مصادر مطلعة ان جولة المفاوضات التاسعة، المتعلقة بالأسرى والمختطفين بين الحكومة والحوثيين، تعثرت التي كان من المقرر انطلاقها اليوم الأحد، في العاصمة الأردنية عمّان، برعاية من الأمم المتحدة.

 

وأوضحت مصادر بمكتب المبعوث الاممي غروندبرغ بان موعد انعقاد الجولة الجديدة من مفاوضات تبادل المحتجزين بين الحكومة والحوثيين سيكشف في حينه.

 

وجدد مكتب المبعوث الأممي التزامه بدوره في الرئاسة المشتركة للجنة الاشرافية" دعمًا للأطراف في تنفيذ التزاماتهم بموجب الاتفاق وتيسير المزيد من عمليات إطلاق سراح المحتجزين".

 

وهو ما اعتبرته مصادر مطلعة مؤشر على استمرار تعثر التئام اللجنة الإشرافية المشتركة لتنفيذ اتفاق إطلاق سراح المحتجزين بعدما كانت تقارير اعلامية تحدثت عن ترتيبات لانطلاق هذه الاجتماعات اليوم الاحد برعاية الامم المتحدة في العاصمة الاردنية عمان.

 

كما كشف موقع إرم نيوز الخليجي إنه تم تأجيل الجولة الجديدة من مفاوضات الأسرى والمختطفين، إلى أجل غير مسمّى، وإلغاء الاجتماع التمهيدي الذي كان من المقرر انعقاده اليوم السبت، في العاصمة الأردنية عمّان.

 

وذكرت المصادر،  أن أسباب التأجيل لا تزال غير معروفة حتى الآن، لدى الفريق الممثل عن الحكومة اليمنية في مفاوضات الأسرى والمختطفين.

 

موضحةً بأن موعد انطلاق الجولة الجديدة من المفاوضات ، كان من المقرر انعقادها  في الـ22 من شهر نوفمبر الجاري، في مدينة جنيف السويسرية، قبل أن يتم تأجيله إلى الـ26 من الشهر ذاته، على أن يُعقد في العاصمة الأردنية عمّان، إلا أنه تم تأجيل ذلك، دون تحديد موعد حتى اللحظة.

 

والاسبوع الماضي قال مسؤول حكومي أن هناك ترتيبات لعقد جولة جديدة من مفاوضات تبادل المحتجزين مع الحوثيين اليوم الاحد في العاصمة الأردنية عمّان.

 

وأكد عضو الفريق التفاوضي الحكومي الخاص بملف المحتجزين عبدالله ابو حورية أن جولة المفاوضات الجديدة ستتم على اساس مبدأ الافراح عن الكل مقابل الكل.

 

وعلى مدى جولات التفاوض الثماني السابقة، التي ترعاها الأمم المتحدة بين الأطراف اليمنية، جرى تبادل 1100 أسير ومختطف، عقب مباحثات العام 2020، في مارس 2022 أدى اتفاق برعاية الامم المتحدة لتبادل 2223 محتجزا بينهم 1400 من مقاتلي جماعة الحوثيين مقابل 823 من التحالف الحكومي المدعوم من السعودية.

 

وياتي تعثر اتمام هذه الصفقة، بعد عام من اعلان لطرفين في ابريل الماضي عن تبادل 887 محتجزا كدفعة اولى، على ان يتم اطلاق جولة اخرى من المفاوضات في لاحق وهو ما تعذر انعقادها حتى الان.

 

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس