مليشيات الحوثي تهاجم ناقلة نرويجية كانت في طريقها لإيطاليا

الثلاثاء 12 ديسمبر 2023 - الساعة 05:29 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص

أعلنت جماعة الحوثي، استهداف سفينة "نفط نرويجية" قبالة الساحل الغربي لليمن، في منطقة قريبة من باب المندب وعلى بعد 15 كم من سواحل المخا، فجر اليوم.

 

وقال المتحدث العسكري باسم مليشيات الحوثي يحيى سريع إنهم "نفذوا عمليةً عسكريةً نوعيةً ضدَّ سفينةِ (استريندا) تابعة للنرويج"، وزعم بأنها "كانت محملةً بالنفطِّ ومتجهةً إلى الكيانِ الإسرائيلي"، مشيرا الى أنه "تمَّ استهدافُها بصاروخٍ بحريٍّ مناسب".

 

وأضاف سريع أنهم نجحوا "خلال اليومينِ الماضيين في منعِ مرورِ عدة سُفُن استجابتْ لتحذيراتهم"، لافتا الى أنهم "استهدفوا السفينةِ النرويجية المحملة بالنفط بعدَ رفض طاقمِها كافةَ النداءات التحذيرية".

 

وأشار الى أن قواتهم تؤكد "استمرارها في منعِ كافةِ السفنِ من كلِّ الجنسياتِ المتجهةِ إلى الموانئِ الإسرائيليةِ من الملاحةِ في البحرينِ العربي والأحمرِ حتى إدخال المساعدات الى غزة" حسب قوله.

 

وفي وقت سابق قالت شركة موينكل كيميكال تانكرز المالكة للناقلة إن الناقلة اتجهت إلى ميناء آمن، وأضاف رئيس موينكل أن "طاقم الناقلة ستريندا المؤلف من 22 شخصا من الهند ولم يصب أحد منهم بأذى"، حسب ما نشرته وكالة "رويترز".

 

وكان الجيش الأمريكي قد قال في بيان إن صاروخ كروز مضادا للسفن أطلق من منطقة يمنية يسيطر عليها الحوثيون أصاب ناقلة تجارية، مما تسبب في حريق وأضرار لكن لم تقع خسائر بشرية.

 

وقال مسؤول أمريكي إن الهجوم على الناقلة ستريندا وقع على بعد حوالي 60 ميلا بحريا (111 كيلومترا) من شمال مضيق باب المندب الذي يربط بين البحر الأحمر وخليج عدن ، وقال مسؤول أمريكي ثان إن ستريندا تحركت دون مساعدة في الساعات التي أعقبت الهجوم.

 

وقالت القيادة المركزية للجيش الأمريكي التي تشرف على القوات الأمريكية بالشرق الأوسط في بيان نُشر على منصة إكس "لم تكن هناك سفن أمريكية في الجوار وقت الهجوم، لكن (المدمرة البحرية الأمريكية) ماسون استجابت لنداء استغاثة إم/تي ستريندا وتقوم حاليا بتقديم المساعدة".

 

في حين كشفت وزارة الدفاع الفرنسية بان فرقاطة تابعة للجيش الفرنسي اعترضت مسيّرة كانت تستهدف الناقلة "ستريندا" بالبحر الأحمر.

 

وحسب ما نشرتها رويترز فإن ناقلة الكيماويات ترفع علم النرويج، ولم يتسن لها التواصل حتى الآن مع الشركة النرويجية التي تملكها موينكل كيميكال تانكرز أو شركة هاسنا تانكرز التي تشغلها للتعليق خارج ساعات العمل.

 

وذكرت الوكالة أن بيانات من شركة كبلر لتتبع السفن أظهرت أن ستريندا تحمل زيوتا نباتيا ووقودا حيويا من ماليزيا، وكانت متجهة إلى البندقية في إيطاليا.

 

وهو ما أكده مالك الناقلة "ستريندا" في تصريحات صحفية له نفى فيها وجود أي صلة بين إسرائيل وملكية الناقلة أو إدارتها ، موضحاً بأنها كانت تحمل وقودا من جنوب شرق آسيا إلى إيطاليا.

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس