شركة امبري البريطانية مسلحين صعدوا على الناقلة.. بحرية الإيراني تعلن احتجاز ناقلة نفط قرب ميناء الفجيرة

الخميس 11 يناير 2024 - الساعة 05:18 مساءً
المصدر : الرصيف برس - وكالات

قالت شركةُ أمبري البريطانيةُ لأمن الملاحةِ البحرية في مذكرة؛ إنَّ أربعةً أو خمسةَ مسلحين صعدوا إلى ناقلة نفط إلى الشرق من صحار بسلطنة عمان الخميس.

 

وأشارت المذكرةُ إلى أنَّ الناقلةَ اُتهمت في السابق بحملِ نفط إيراني خاضعٍ للعقوبات وصادرته الولاياتُ المتحدة.

 

وأكدت أمبري أنَّ ناقلةَ النفط الخام التي ترفعُ علمَ جزرِ مارشال كانت تبحرُ في اتجاه بندر جاسك بإيران

 

واوضحت وسائل إعلام إيرانية ان حجز الناقلة جاء بناءً على اوامر قضائية .

 

كما أفادت وكالة "تسنيم" الإيرانية اليوم بأن بحرية الجيش الإيراني احتجزت ناقلة نفط أمريكية قرب ميناء الفجيرة الإماراتي بعد أن قامت الولايات المتحدة بسرقتها العام الماضي وتغيير اسمها.

 

وذكرت الوكالة الرسمية عبر شبكة "إكس" أن "القوات البحرية للجمهورية الإسلامية الإيرانية أعلنت عن احتجاز ناقلة نفط أمريكية بأمر قضائي في مياه بحر عمان".

 

وفي وقت سابق اليوم أفادت وكالتا الأمن البحري البريطانيتان "يو كاي أم تي أو" و"أمبري" الخميس بأن مسلحين صعدوا على متن سفينة في خليج عمان على مقربة من إيران، مشيرتين إلى فقدان الاتصال بها.

 

وذكرت شركة "أمبري" لأمن الملاحة البحرية إنه "صعد على ناقلة سانت نيكولاس للنفط الخام التي ترفع علم جزر مارشال، أربعة إلى خمسة أشخاص مسلحين بينما كانت على بعد حوالى 50 ميلا بحريا إلى شرق ولاية صحار العُمانية".

 

وأضافت الشركة بعد ذلك في بيان أن "الناقلة كانت تتحرك بسرعة 11,4 عقدة واستمرت في التحرك بتلك السرعة في مسار ثابت بعد ساعة من وقت الصعود عليها المبلغ عنه"، لافتة إلى أن الناقلة بدلت وجهتها وزادت سرعتها قبل فقدان الاتصال معها و"توجهت نحو بندر جاسك في إيران".

 

وأوضحت "أمبري" أن المسلحين المشتبه بهم يرتدون "زيا عسكريا أسود اللون وأقنعة سوداء" و"أقدموا على تغطية كاميرات المراقبة على متن السفينة، مشيرة إلى أن الناقلة نفسها قبل تغيير اسمها لوحقت قضائيا سابقا لنقلها نفطا إيرانيا خاضعا للعقوبات صادرته الولايات المتحدة وفرضت عليها غرامة

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس