الاتحاد الأوروبي يدرس احتمال نشر قوة بحرية في البحر الأحمر

الجمعه 12 يناير 2024 - الساعة 06:23 مساءً
المصدر : الرصيف برس - متابعات خاصة

أعلنت دول الاتحاد الأوروبي أنها تبحث الأسبوع المقبل إرسال قوة بحرية أوروبية للمساعدة على حماية السفن في البحر الأحمر من هجمات الحوثيين على ما أفاد دبلوماسيون.

 

وفجر اليوم استهدفت ضربات أمريكية وبريطانية مواقع حوثية في اليمن ، لكن المخطط الأوروبي لإرسال قوات إلى البحر الأحمر متداول منذ مدة، وذلك لاستكمال الائتلاف الذي شكلته الولايات المتحدة ويضم الكثير من الدول الاعضاء فيه وينشط في هذا الممر البحري الحيوي ، ولم يحدد بعد حجم المهمة الأوروبية وتشكيلتها.

 

وقالت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك "نعمل كاتحاد أوروبي بشكل مكثف على الطريقة التي يمكننا من خلالها تعزيز الوضع في البحر الأحمر والمساهمة في استقراره. 

 

مضيفة بالقول : علينا أن نقرر معا في إطار أوروبي ، ونعمل على ذلك بشكل حثيث". وأضافت "الحوثيون مسؤولون عن عواقب تحركاتهم ، يجب أن يوقفوا فورا هجماتهم على السفن المدنية".

 

وزيرة الخارجية البلجيكية حاجة لحبيب قالت اليوم الجمعة إن بلجيكا تعمل مع شركائها في الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة لاستعادة الأمن في منطقة البحر الأحمر.

 

وقالت في تغريدة لها على موقع إكس إن "الهجمات المستمرة التي يشنها الحوثيون تشكل خطرا حقيقيا على استقرار المنطقة وتمثل تصعيدا لا يفيد أحدا".

 

وقال دبلوماسيون أوروبيون إن مناقشات أولى ستحصل الثلاثاء المقبل في بروكسل ، ويتوقع دبلوماسيون بأن يتوصل وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي  إلى اتفاق حول تشكل مهمة جديدة خلال اجتماعهم المقبل في بروكسل.

 

وأعلن المتحدث باسم الخارجية الألمانية في برلين اليوم الجمعة استعداد بلاده للمشاركة في مثل هذه المهمة، وقال إن المشاورات بهذا الخصوص تسير "بشكل مكثف ووتيرة سريعة".

 

وأضاف أنه و"بما أن تفويض هذه المهمة لا يزال قيد الإعداد، لا أستطيع تقديم أي تصريحات نهائية بشأن الإجراءات المحتملة التي قد تتبع أو التفاصيل الإضافية".

 

ولم يصدر عن وزارة الدفاع الألمانية معلومات إضافية حول كيفية مشاركة ألمانيا بالضبط في مثل هذا المهمة.

 

في ذات السياق أكد دبلوماسي أوروبي لمراسل قناتي "العربية" و"الحدث" في بروكسل أن الاتحاد الأوروبي شرع رسمياً في بحث مهمة إرسال أسطول بحري إلى البحر الأحمر، لحماية السفن التجارية من هجمات الحوثيين.

 

وقالت المصادر إن القوة الأوروبية ستضم مدمرات وفرقاطات وطائرات الإنذار المبكر ، مشيرة إلى أن إعداد القوة البحرية الأوروبية سيستغرق أسابيع قبل إطلاقها في البحر الأحمر.

 

وقامت الولايات المتحدة وبريطانيا ليلة أمس بقصف أهداف في اليمن، وذلك بدعم من هولندا وكندا وأستراليا والبحرين.

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس