تقييمات خبراء لعواقب الضربات الأمريكية على اليمن

السبت 13 يناير 2024 - الساعة 05:12 مساءً
المصدر : الرصيف برس - وكالات

ذكر المحلل السياسي الروسي، بوريس دولغوف، أن اليمنيين الحوثيين، انحازوا إلى جانب حركة حماس في المواجهة العسكرية مع إسرائيل، بتقييد حركة السفن المرتبطة بإسرائيل في البحر الأحمر.

 

وأشار دولغوف ،الباحث في مركز الدراسات العربية والإسلامية، إلى أن التحالف - الولايات المتحدة وحلفاءها - استهدفوا مواقع للحوثيين في اليمن كانت تستخدم لمهاجمة السفن المارة. معتبرا أن هذا يمثل تصعيدا للصراع.

 

ومع ذلك، فإن السبب الجوهري لما حدث برأيه، يتمثل بالأعمال العسكرية الإسرائيلية المستمرة ضد حركة حماس، وقطاع غزة وتسببت بمقتل مدنيين فلسطينيين.

 

من جهته يرى الخبير في معهد الشرق الأوسط سيرغي بالماسوف إن الأمريكيين بأفعالهم هذه أظهروا أن الخطاب الإعلامي لدى الحوثيين كان صحيحا وأن العدو الحقيقي للشعب اليمني هو الولايات المتحدة.

 

وعبر عن قناعته في أن الضربات الأمريكية لن تؤدي لإضعاف الحوثيين بشكل خطير، وأن الوضع مرشح للتصعيد.

 

وقال: “أعتقد أن الهجمات على حركة الملاحة البحرية والسفن المتجهة للموانئ الإسرائيلية سوف تتصاعد، وأن الحوثيين لن يتخلوا ببساطة عن موقفهم".

 

وشنت الولايات المتحدة وبريطانيا عملية عسكرية ضد الحوثيين في اليمن ليلة 12 يناير.

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس