ناصري عدن يدعو الحكومة للتخفيف من معاناة المواطنين ويحذر من تجاهل مطالبهم

الثلاثاء 04 يونيو 2024 - الساعة 06:14 مساءً
المصدر : الرصيف برس - عدن

 عبر المكتب التنفيذي للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري في العاصمة المؤقتة عدن، عن قلقه إزاء الظروف الصعبة التي يعيشها المواطنين، جراء انقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة، والتحديات المتعلقة بالفساد والاقتصاد.

 

وشدد ناصري عدن في بيان صادر عنه على ضرورة تحمل الحكومة والمؤسسات المعنية مسؤوليتها للتخفيف من معاناة المواطنين.

 

وأشار البيان إلى الإنهيار المريع للعملة والتدهور الاقتصادي، ودعا إلى اتخاذ إجراءات صارمة لمكافحة الفساد ووقف نزيف الموارد.

 

  وحذر البيان من استمرار التجاهل لمطالب المواطنين مؤكدا وقوف التنظيم الناصري الى جانبهم.

 

تاليا نص البيان: 

وقف المكتب التنفيذي للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري في العاصمة المؤقتة عدن في اجتماعه الدوري المنعقد يوم الجمعة الموافق 31/5/2024 أمام المعاناة المتعاضمة للمواطنين جراء إنقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة في جو قائض وحرارة مرتفعة وما يترتب على هذا الانقطاع من أضرار جسيمة بالمواطنين وبالذات كبار السن والأطفال والذين يعانون من أمراض الضغط والقلب.

وما يعانونه من ترد للخدمات وارتفاع الأسعار وعدم دفع للمرتبات لعدة أشهر والتي لم تعد تفي بابسط الاحتياجات الضرورية بسبب الإنهيار المريع للعملة والتدهور الاقتصادي والفساد المستشري في مختلف المؤسسات، الذي يلتهم الموارد التي تذهب إلى جيوب الفاسدين وفي ظل عجز مريع للسلطة وغياب دورها والقيام بواجباتها ومسؤليتها في تخفيف المعاناة للمواطنين.

وأزاء ذلك فإن المكتب التنفيذي يؤكد على ما يلي:

- دعوة الحكومة لمعالجة مشكلة انقطاع الكهرباء بأسرع وقت ممكن حتى لا تخرج الأمور عن سيطرتها،وتتفاجاء بإنتفاضة شعبية عارمة، فقد طفح الكيل وبلغت القلوب الحناجر.

- يدعو المكتب التنفيذي فروع الأحزاب والمكونات السياسية بالعاصمة المؤقتة عدن للقيام بدورها في تطبيع الحياة السياسية وتحمل مسؤوليتها بالضغط على الحكومة والمؤسسات المركزية والمحلية المعنية من أجل وقف الإنهيار للخدمات ومعالجة الغلاء الفاحش، وضبط الأسعار ووقف الإنهيار المريع للعمله الوطنية.

- كما يدعو المكتب التنفيذي الى إتخاذ إجراءات صارمة في مواجهة الفساد والفاسدين ووقف نزيف الموارد، وتفعيل أجهزة الرقابة، وإحالة الفاسدين للقضاء.

- يحذر المكتب التنفيذي من إستمرار التجاهل لمطالب المواطنين العادلة والضرورية، والنتائج الكارثية التي ستؤدي إليها سياسية التجاهل لمطالب المواطنين المشروعة وعدم معالجتها، مؤكدين وقوف المكتب التنفيذي إلى جانب المواطنين ومعاناتهم.

- يثمن المكتب التنفيذي الاجراءت والقرارات الشجاعة التي اتخذها البنك المركزي تجسيداً لصلاحيتة ومسؤليته المحددة بقانون إنشائه باعتبارة الجهة المسؤولة عن إدارة السياسية النقدية في الجمهورية اليمنية.

 

المكتب التنفيذي للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري بالعاصمة المؤقتة عدن 

1/6/2024 م

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس