فتح طرقات تعز مع بقاء الألغام والقناصة ... مسرحية حوثية مفضوحة

الجمعه 07 يونيو 2024 - الساعة 10:51 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص

أكدت تصريحات رسمية ومصادر ميدانية ، كذب مزاعم مليشيات الحوثي الإرهابية التي أعلنت اليوم عن فتح طريقين في شرق وغرب مدينة تعز بعد اغلاقها منذ تسع سنوات.

 

وأعلنت مليشيات الحوثي الإرهابية اليوم الجمعة فتح طريق الحوبان - القصر - الكمب شرق تعز وقالت بأنه سيخصص للمسافرين ووسائل النقل الخفيف، وفتح طريق آخر من جهة الغرب وهو الستين باتجاه الخمسين ثم مدينة النور وصولاً إلى بئر باشا وسيخصص لشاحنات النقل الثقيل والمتوسط.

 

وبث إعلام المليشيا مشاهد لما قال بأنها رفع الحواجز والأتربة ونزع المخلفات لفتح الطريقين بحضور قيادات من الجماعة التي زعمت بأن ذلك مبادرة من قبل زعيم الجماعة الارهابية عبدالملك الحوثي.

 

هذه الخطوة سرعان ما فضحت زيفها التصريحات الرسمية الصادرة من قبل السلطات في محافظة تعز ، حيث اكد الناطق الرسمي لمحور تعز العقيد / عبدالباسط البحر بان ما قامت به المليشيا اليوم هو "عمل دعائي فقط"، مجدداً التأكيد بأن جميع طرق المحافظة مفتوحة تماماً من قبل السلطات الشرعية دون قيد أو شرط

 

ناطق المحور أوضح بان المليشيات قامت اليوم بإزالة مترس واحد من اصل 15 مترس ترابي منتشرة على الطريق الذي أعلنت المليشيا فتحه اليوم ، مؤكداً بان الطريق لا يزال مفخخاً بالغام مضادة للأفراد ومضادة للمركبات بحدود 1800 لغم.

 

كما كشف ناطق المحور وجود نحو 20 قناص من عناصر المليشيا الحوثية في المباني المطلة على جانبي هذا الطريق ، لافتاً الى وجود متارس صبيات وعبارات كلها ملغمة ببراميل متفجرة.

 

رئيس اللجنة الحكومية للتفاوض لفتح الطرقات بتعز، عبدالكريم شيبان وفي جولة ميدانية قام بها عقب مزاعم المليشيا في المناطق المحيطة بالقصر الجمهوري على التماس مع المليشيا ، جدد التأكيد على أن جميع الطرقات في تعز مفتوحه من قبل الجانب الحكومي.

 

موضحاً في تصريح صحفي له قائلاً : "على الرغم من عدم تنسيق الطرف الاخر معنا حول فتح الطرق، الا اننا نتمنى ان يكونوا صادقين، وجاهزون للتنسيق لوضع نقاط عسكرية لتأمين العبور، وننتظر وصول المواطنين غداً عبر الطرقات التي أعلنت المليشيا فتحها".

 

وطالب رئيس اللجنة الحكومية للتفاوض، المليشيا الحوثية، بإزالة الالغام المزروعة في الطرقات ، محملاً اياهم سلامة المواطنين عن تعرضهم لأي اصابات نتيجة الالغام المزروعة.

 

وأعاد شيبان التذكير بأن طريق جولة القصر- الكمب- جامع الخير الذي أعلنت المليشيا فتحه اليوم هو مطلب أبناء تعز منذ 9 سنوات وكذا مطلب اللجنة الحكومية بدخول الناس وخروجهم بكل يسر وسهولة، وبدون اية معاناة.

 

وهو ما أكده القيادي الحوثي أحمد المساوى المعين من قبل الجماعة محافظاً لتعز في تصريح له عند الاعلان عن فتحهم لطريق جولة القصر الكمب المدينة من طرف وأحد.

 

حيث اقر بأن فتح هذا الطريق بالتحديد كان المطلب الأهم لوفد الشرعية خلال المفاوضات السابقة، وهو اعتراف واضح بأن المليشيات الحوثية هي من كانت تفرض الحصار على مدينة تعز وترفض فتحها خلال السنوات الماضية

 

مصادر ميدانية ونشطاء اكدوا كذب مزاعم المليشيا الحوثي حول فتح طريق الحوبان ، مؤكدة بان المنطقة التي ظهرت فيه قيادات المليشيا وهي تعلن فتح الطريق تبعد أكثر من كيلومتر عن آخر نقطة تسيطر عليها ، ولم تقم بتطهيرها من الألغام والعبوات الناسفة التي زرعتها ، وهو ما يشكل خطراً على حياة المارين منها.

 

موضحين بان عملية فتح الطريق تتطلب تطهير المنطقة الفاصلة من مناطق سيطرة الشرعية وطول الطريق بتجاه المليشيات الحوثية من كافة الألغام والعبوات التي زرعتها المليشيات، وليست المشكلة في الأتربة والأحجار او الأشجار فقط .

111111111111111111111


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس