وثيقة تكشف تحدي قيادات إصلاحية لقرارات محافظ تعز

السبت 01 فبراير 2020 - الساعة 01:02 صباحاً [ 274 زيارة]
المصدر : الرصيف برس - خاص


 كشفت وثيقة تداولها ناشطون عن تحدي قيادات في السلطة المحلية بتعز لقرارات المحافظ نبيل شمسان.

 

وتوضح الوثيقة إصرار هذه القيادات على فرض إحدى عناصر الإصلاح على رأس مدرسة حكومية ، ورفضها لقرار المحافظ حول إدارة المدرسة.

 

الوثيقة تكشف توجيه من مدير مكتب التربية بتعز القيادي الإصلاحي عبدالواسع شداد وعدد من قيادات المكتب الى مدير عام مديرية المظفر ومدير مكتب التربية.

 

ويقضي التوجيه بتغيير الختم الخاص بمدرسة نعمة رسام الحكومية ، بناء على طلب من " طرفة الفاتش " التي تم تكليفها من قبل شداد لإدارة المدرسة بعد وفاة مديرتها.

 

وبحسب مصادر مطلعة فأن هذا التوجيه يأتي تحديا واضحا من قيادة مكتب التربية لقرار أصدره المحافظ نبيل شمسان لوكيلة المدرسة / رجاء الدبعي بإدارة المدرسة .

 

وأشارت المصادر بأن سعي هذه القيادات لتغيير ختم المدرسة يهدف الى فرض قرارها كأمر واقع وبهدف الغاء الختم الأصلي للمدرسة والذي يوجد بحوزة الوكيلة المكلفة من قبل المحافظ رئيسة للمدرسة ، نظرا لكونها الأقدم والأكفى.

 

وقالت المصادر بأن تكليف قيادة مكتب التربية للمدعوة/" طرفة الفاتش " يعد مخالفة للقانون ، لكونها التحقت بوظيفة التربية عام 2011م.

 

واعتبرت المصادر الحادثة دليلا واضحا على تمرد قيادات تنفيذية على قرار لأعلى هرم في السلطة المحلية ، من اجل خدمة أهداف حزبية وهو ما يتطلب اقالتها فورا.

 

وحذرت المصادر من خطورة السكوت على العبث الذي تمارسه قيادات حزب الإصلاح وسعيها لفرض سيطرة عناصرها على حساب تدمير العملية التعليمية في تعز.

photo_--_--

photo_--_--_2


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس