بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز 83 عاماً.. رحيل الفنانة المصرية نادية لطفي

الاربعاء 05 فبراير 2020 - الساعة 09:32 مساءً
المصدر : الرصيف برس - متابعات


توفيت الفنانة المصرية نادية لطفي، يوم أمس الثلاثاء، عن عمر يناهز ٨٣عاماً، في أحد مستشفيات القاهرة، بعد صراع مع المرض.

 

ولدت الفنانة المصرية نادية لطفي (واسمها الأصلي بولا محمد شفيق) في قلب القاهرة، في الثالث من يناير/كانون الثاني عام ١٩٣٧م لأبوين مصريين.

 

واكتشفها المخرج رمسيس نجيب، وقدمها للسينما، واختار لها اسم 《نادية لطفي》.

 

وأثرت نادية لطفي مكتبة السينما العربية برصيد هائل من الأفلام، أشهرها النظارة السوداء، وللرجال فقط، ووراء الشمس، والناصر صلاح الدين مع المخرج يوسف شاهين، وفيلم الخطايا أمام الفنان عبدالحليم حافظ، كما شاركته البطولة في فيلم أبي فوق الشجرة.

 

وجسدت الفنانة المصرية عدداً من شخصيات روايات الأديب العالمي نجيب محفوظ، في أفلام منها: السمان والخريف، وبين القصرين، وقصر الشوق.

 

كما شاركت في فيلم الإخوة الأعداء، المأخوذة عن رواية 《 الإخوة كارامازوف》 للأديب العالمي فيودور دوستويفسكي.

 

وجسدت نادية لطفي بطولة رواية《 لا تطفئ الشمس》 للكاتب إحسان عبدالقدوس، الذي أخذت من روايته 《 لا أنام 》 أسمها الفني نادية.

 

واشتهرت نادية لطفي بمواقفها القومية وتضامنها مع القضية الفلسطينية خلال حصار بيروت عام ١٩٨٢.

 

 وكان لها نشاط في الدفاع عن حقوق الحيوان بداية ثمانينيات القرن العشرين.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس