صحيفة: الخلاف على "وزراء التأزيم" يعيق عودة الحكومة إلى عدن

السبت 25 ابريل 2020 - الساعة 12:51 صباحاً [ 127 زيارة]
المصدر : الرصيف برس - متابعات


 

 قالت صحيفة العرب اللندنية، الجمعة، إن الخلاف على "وزراء التأزيم" هو من أعاق عودة حكومة الشرعية إلى العاصمة عدن.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن المجلس الانتقالي الجنوبي اتهم حكومة الرئيس المؤقت عبدربه منصور هادي بعدم الإيفاء بالتزاماتها بموجب اتفاق الرياض في ضوء فشل عودة الحكومة إلى العاصمة المؤقتة عدن بسبب اشتراط المجلس عدم عودة "وزراء التأزيم".

 

ونقلت عن مصدر سياسي يمني أن فريق الحكومة لم يغادر مطار الرياض بسبب خلافات مع المجلس الانتقالي الجنوبي، مشيرا إلى أن المجلس اشترط عودة قيادة المجلس لعدن وعدم عودة وزراء "التأزيم" مع رئيس الحكومة.

 

وقالت الصحيفة إن الإخوان يحاولون إظهار عودة الحكومة إلى عدن على أنه نصر فرضته أزمة السيول، لكن المتابعين يعتقدون أن عودة الحكومة لن تغير شيئا في واقع أزمة السيول كونها قد تخلت عن دورها في دعم العاصمة المؤقتة منذ فترة طويلة وأوقفت الرواتب والأموال المخصصة للخدمات، وأنها تعاقب سكان المدينة الذين يفترض أنهم تحت مسؤوليتها القانونية والأخلاقية.

 

وكشف مصدر في المجلس الانتقالي الجنوبي عن أهم مضامين بيان المجلس لـ"العرب" قبل صدوره للرد على البيان الحكومي حول تعثر العودة إلى عدن، مشيرا إلى أن البيان يتهم الحكومة بعدم الإيفاء بالتزاماتها بموجب اتفاق الرياض رغم تسلمها إيرادات الدولة كاملة.

 

والخميس، اتهم المجلس الانتقالي الجنوبي، حكومة هادي بالعجز عن توفير الخدمات وصرف المرتبات والأجور، وخدمة المواطن وتلبية احتياجاته وملامسة همومه.

 

وأكد المجلس في بيان تخاذل الحكومة في التعامل مع الكارثة البيئية الأخيرة في عدن وتبعاتها، واستهتارها بحياة وكرامة المواطنين.

 

وكشف البيان عن استمرار عملية التحشيد العسكري من قبل "ميليشيات الإخوان المسيطرة على الحكومة" باتجاه شبوة وأبين وعدن، مشيرا إلى استمرار عمليات الاعتقالات والخروقات الجارية من قبل قوات الحكومة اليمنية في شبوة وأبين ووادي حضرموت والمهرة وسقطرى.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس