تصاعد لافت لجرائم مليشيات الاخوان في تعز ضد المدنيين

الاثنين 11 مايو 2020 - الساعة 01:16 صباحاً
المصدر : خاص


زادت نسبة الجرائم والإنتهاكات التي تقوم بها مليشيات الإخوان في تعز ضد المدنيين ، عبر مليشيات الحشد الشعبي التابع لها ، والتي اعتدت مؤخرا على أحد ابناء الحجرية جنوب غرب مدينة تعز .

 

حيث سجلت مؤخرا عدد من الإنتهاكات والجرائم ضد المدنيين قامت بها عناصر وقيادات في الحشد الشعبي التابع لجماعة الإخوان والمدعوم من قطر دون أي ضبط من قبل قيادات الجيش والأمن التي تسيطر الجماعة على قيادتها .

 

اخر تلك الانتهاكات إصابة شاب في مدينة تعز بإصابة خطيرة بالرأس برصاص أحد مسلحين مليشيات الحشد التابعة للإخوان ، دخل على اثرها العناية المركزة في احد مستشفيات تعز .

 

حيث قام جندي تابع لمليشيات الحشد الشعبي السبت الماضية بالاعتداء على الشاب انس وهيب عبدالرحمن العبسي ، وقام بإطلاق النار على رأسه من سلاح كلاشينكوف في بير باشا غرب تعز ، غادر بعدها المكان بكل برود ، حسب رواية شهود عيان.

 

رهيب شقيق الضحية أوضح أن اخاه أسعف بعد ذلك الى أحد مستشفيات المدينة وادخل العناية المركزة بسبب شدة النزيف وهو الان بين الحياة والموت.

 

موضحا أن أخاه قدم من ريف المدينة بدراجته النارية ، للعمل بها داخل المدينة برفقة ابن خاله، الذي يرقد هو الاخر منذ سنة تقريبا في قسم الانعاش بسبب طقم عسكري تابع لما يسمى الجيش الوطني المسيطر عليه من قيادات إخوانية .

 

مضيفا بأن الطقم قام بدهسه في أحد شوارع المدينة ، ولا يزال منذ عام يعاني من إصابات بالغة في الدماغ والعمود الفقري دون أن يتم القاء القبض على الجناة.

 

متسائلا : " لا ادري ما يخفي لنا المستقبل ولا ادري اي دولة قادمة بهذا الشكل ولا ادري ما سيجري مع اخي وشقيقي الذي يرقد حاليا في العناية المركزة ، واذا كان غريمك الدولة فمن سيحميك ولمن تشتكي ومن بيأخذ لك حقك! " .

 

هذه الجريمة سبقها جريمة اقتحام منزل مواطن في حي المسبح وسط مدينة تعز ، من قبل طقم يتبع القيادي الإخواني نبيل الكدحي ، دون مبرر .

 

المصادر اوضحت أن مسلحين تابعين للمدعو نبيل الكدهي قاموا بمداهمة المنزل ، وكسر ابوابه بأعقاب البنادق ، و " المطارق " بعد أن رفضت زوجة صاحب المنزل فتح البا .

 

موضحين أن الاعتداء على المنزل بعد رفض مالكه بيعه للقيادي الاخواني ، وقام بمداهمته بمبرر ان صاحبه " حوثي " ، في اعتداء واضح واستخدام سلطات الدولة لقمع مخالفي جماعة الاخوان .

 

وسجلت العديد من الجرائم التي تقوم بها مليشيات جماعة الاخوان ضد مدنيين في تعز ، ولم تحرك الاجهزة العسكرية والأمنية الذي تتورط قيادات وعناصر فيها في هذه الجرائم بالمشاركة او بالتواطىء وحماية مرتكبيها .937892 


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس