تصريحات وزارة الصحة التابعة للمليشيات في صنعاء تثير الغضب لدى ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي ..تفاصيل

الاحد 31 مايو 2020 - الساعة 07:47 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


في الوقت الذي يعاني فيه المواطن اليمني ككل  وفي صنعاء على وجه الخصوص ، من شحة  أبسط الخدمات الطبية وارتفاع أسعارها في حال   تواجدها والمتمثلة في الأدوات الطبية التي تعمل على الحد من الإصابة بفيروس كورونا ، يتبجح  وزير الصحة التابعة لمليشيات الحوثي  بقوله إن  الأطباء والصيادلة والمختبرات في العاصمة صنعاء يجرون أبحاث مستفيضة للوصول إلى علاج ناجع لفيروس كورونا .

 

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس الأول في العاصمة صنعاء ، الأمر الذي أثار تندر الناشطين ومستخدمي مواقع التواصل الإجتماعي ، حيث استنكر العديد من الناشطين ما قاله وزير الصحة بشأن إجراء الأبحاث الطبية لإنقاذ البشرية من فيروس كورونا وما سبق من تصريحات لوزارة الصحة والتي عملت على تكتيم خبر انتشار فيروس كورونا في صنعاء وذلك بدعوى أن اعلان عدد الحالات يثير الرعب والقلق بين أوساط المواطنين ويسهم في تدني مناعتهم  ، مشيرين  إلى أن مليشيات الحوثي تستخف بالمواطنين من خلال تصريحاتها  بخصوص وباء كورونا .

 

وقال أهالي لمتوفي بفيروس كورونا في العاصمة صنعاء : إن وزارة الصحة العامة والسكان لم تتجاوب معهم لسحب المتوفي ، إذ اضطروا لسحب  الجثة بأنفسهم  وتم التعامل مع الحالة المتوفاة بجهود شخصية  رغم أن الوزارة تنشر أرقام الطوارئ ، لكن الواقع عكس ذلك تمامًا .

 

وتداول ناشطون  في " فيسبوك " صورة يظهر فيها أن مقبرة خزيمة اكتظت بالجثث لحالات كورونا ، حيث  أعلنت ادارة المقبرة عن اغلاقها  ، موضحين بأنها ممتلئة ولم تعتد تستوعب أي حالة جديدة .

 

ويشكي بعض مواطني العاصمة ، من اصابتهم بنفس أعراض كورونا ،  لكنهم لم يتمكنوا من الذهاب ألى المستشفيات للتأكد من ذلك ، بسبب سوء الخدمات الصحية التي تقدمها المستشفيات بشقيها  (الحكومي والخاص )  ، فضلًا عن خوفهم من انهم سيلقون حتفهم هناك  بتوجيهات من وزارة الصحة والتي تسعى للقضاء على كثير حالات كورونا بحسب مصدر طبي  خاص للرصيف برس .

 

وتستمر مليشيات الحوثي بتحفظها على الأرقام الحقيقية لحالات كورونا في المناطق الخاضعة لسيطرتها ، فيما يؤكد بعض الأطباء بأن الوضع الصحي في صنعاء كارثي ، حيث تشهد المستشفيات انعدام شبه تام " للأكسجين "  والغرف المزودة بالأدوات الطبية التي يحتاجها الأطباء للتعامل مع الحالات المصابة .


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس