نقابة الصحفيين تدين حادثة اغتيال القعيطي ووزير حقوق الإنسان يناشد السلطات بسرعة الكشف عن منفذي الجريمة

الثلاثاء 02 يونيو 2020 - الساعة 11:14 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

أدانت نقابة الصحفيين اليمنيين جريمة اغتيال الصحفي والمصور نبيل القعيطي ، والذي يعمل صحفي لصالح وكالة فرنس برس وكثير من وسائل الإعلام .

 

ونعت النقابة القعيطي ، الذي اغتالته عصابة مجهولة أمام منزله في محافظة عدن نهار اليوم الثلاثاء ، وسط ذهول الوسط الإعلامي  لما يتعرض له الصحفيون من تصفية  متعمدة  من قبل من يعارضونهم في الأداء الإعلامي .

 

وتقول المعلومات أن القعيطي ، بدأ العمل الصحفي في مطلع العام ٢٠٠٧ ، حيث كان يعمل في صحيفة " الأيام " واتجه إلى عمل قناة في اليوتيوب ، وانظم مؤخرًا لطاقة قناة فرنس وتحديدًا في العام ٢٠١٥ ، بعد أن تأهل إلى المرحلة النهائية  في فلم " معركة عدن " وهي جائزة عينية لأفضل مصور عالميًا وكانت من نصيب القعيطي .

 

من جانبه أدان وزير حقوق الإنسان في الحكومة اليمنية الدكتور محمد محسن عسكر اغتيال الصحفي والمصور نبيل القعيطي ، مطالبًا السلطات المحلية في عدن بالكشف عن الجناة وتقديمهم للعدالة .

 

وقال عسكر في تغريدة على حسابه في " توتير "  إن عملية اغتيال القعيطي محاولة جديدة لإسكات صوت الحق في حرية التعبير وكشف الحقيقة ، داعيًا الجهات المعنية بسرعة التقصي في  هذه الحادثة الأليمة .

 

 

يذكر ان القعيطي من مواليد ١٩٨٦ ، مدينة عدن ، مديرية دار سعد ، متزوج ولديه طفلتان سارة (٧) وريتاج (٦)  وآخر اسمه زايد ( ٢ ).


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس