بعد أيام من اغتيال القعيطي..تهديدات بالقتل تطال إعلاميين جنوبين بعدن والانتقالي يتهم مليشيات الاخوان

السبت 06 يونيو 2020 - الساعة 04:54 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


كشف إعلاميون جنوبيين عن تلقيهم تهديدات بالقتل بعد أيام من حادثة اغتيال المصور نبيل القعيطي في عدن.

 

حيث تلقى صلاح العاقل مراسل قناة روسيا اليوم الناطقة بالعربية بعدن، لرسالة تهديد من رقم مجهول الهوية تتوعده بالقتل والتصفية الجسدية.

 

الرسالة توعدت أيضا الى جانب العاقل رئيس مؤسسة يافع نيوز الصحفي ياسر اليافعي ، "بأن الدور القادم – بعد اغتيال نبيل القعيطي – سيكون عليهما" ، بحسب نص الرسالة.

 

قناة روسيا اليوم أكدت بأن مراسلها في عدن صلاح العاقل تلقّى تهديدا مباشرا بالتصفية الجسدية من رقم مجهول الهوية.

 

وقال العاقل: "وصلتني تهديدات من أرقام مجهولة.. فبعد اغتيال الزميل والأخ نبيل أرسلت لي رسائل أنني سأكون التالي".

 

ومديرة شبكة RT مارغاريتا سيمونيان قالت بإن روسيا تأخذ على محمل الجد التهديدات، متوجهة بالشكر لوزارة الخارجية الروسية والسفير الروسي على جهودهم في المساعدة على إجلاء الصحفي العاقل وعائلته.

 

من جانب آخر حرض قيادي يمني سابق في جبهة النصرة السورية، المصنفة بالإرهاب ، على قتل الإعلاميين الجنوبين ، مبدياً تأييده لاغتيال الشهيد القعيطي.

 

حيث نشر المدعو صلاح باجبع (أبو صفية اليمني)، الذي يقيم في الدنمارك، ويعمل في أحد المساجد هناك، صورة تجمع المصور المتعاون مع الوكالة الفرنسية صالح العبيدي مع الشهيد القعيطي.

 

حيث علق عليها قائلا "أن من يسمونهم صحفيين هم كذلك مقاتلين.. ومن سيدعي بعد موته بأنه مجرد صحفي نقول له كفاكم كذباً."

 

من ناحيته أشار الصحفي في قناة سكاي نيوز صلاح بن لغبر، في تغريدة له على "تويتر"، الى وجود حسابات وهمية جديدة تم تخصيصها على منصة تويتر لتهديد الصحفيين في الجنوب.

 

في حين افاد رئيس تحرير اليوم الثامن صالح ابو عوذل، بتعرضه هو الآخر للترهيب هاتفيا تضمن تهديدا غير صريح، حيث طُلب منه بالانضمام إلى جهة، لم يسمها.

 

المجلس الانتقالي الجنوبي اكد تزايد حالات التهديدات للإعلاميين الجنوبين، منذ استشهاد المصور نبيل القعيطي ، وقال بأنها تكشف عن النزعة الإرهابية للجهات الواقفة خلفها ، بحسب الناطق الرسمي للمجلس نزار هيثم.

 

مشيرا الى أن هدف هذه التهديدات هو "ثني الإعلاميين الجنوبيين عن مهمتهم الوطنية ،في الدفاع عن قضية شعب الجنوب وكشف جرائم وإرهاب مليشيات الإخوان المتدثرة بغطاء ما تسمى الشرعية " حد قوله.

مضيفا بالقول :هذه العمليات الإرهابية ورغم اننا نأخذها بمأخذ الجد ،إلا أنها لن ترهبنا ،ولن تخرس أصواتنا أو تكسر أقلامنا.

 

وأكد ناطق المجلس بأن الأجهزة الأمنية ستواصل جهودها في مكافحة الإرهاب وتجفيف منابعه، مضيفا : لن تترك للعابثين والقتلة طريقاً أو مجالاً لتحقيق أحلامهم السوداوية وجرائمهم الدموية بحق رموز الجنوب.

thdydat

 

thdyd


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس