مصادر طبية تؤكد إصابة قيادات حوثية "بكورونا" والمليشيا تتوعد من يسرب الخبر

الجمعه 12 يونيو 2020 - الساعة 06:23 مساءً
المصدر : خاص


 أفادت  مصادر طبية ، اليوم الجمعة ، أن مليشيات الحوثي الإنقلابية سحبت عدد من الأجهزة الطبية من بعض المستشفيات الحكومية في العاصمة صنعاء ، إلى منازل قيادات حوثية كبيرة مصابة بفيروس كورونا .

 

وقالت المصادر الطبية : إن مليشيات الحوثي قامت اليوم الجمعة بسحب عدد من اللوازم الطبية التي يتعامل بها الأطباء لمعالجة حالات كورونا ، من مستشفيات العاصمة صنعاء لا سيما مستشفى 48 والثورة ، وذلك لعلاج قيادات حوثية من الدرجة الأولى .

 

المصادر أوضحت أن مليشيات الحوثي تواصل تكتمها عن إصابة عناصر تابعة لها بفيروس كورونا ، الأمر الذي أضطرها لسحب المعدات الطبية من المستشفيات إلى منازل القيادات المصابة ، بعد تسريب خبر إصابة قيادات تابعة لها في وقت سابق .

 

وأكدت المصادر عن إصابة أحد أقارب زعيم المليشيات الحوثية ، موضحةٍ بأنها حالته حرجة جدًا وتتلقى العلاج في منزلها الخاص خوفًا من انتشار الخبر .

 

 هذا ورفضت المصادر الإفصاح عن الحالات المصابة من القيادات الحوثية حفاظًا على سلامتها وخوفًا من الحاق الضرر بها ، مشيرة إلى أنه تم استدعاء أطباء أغلبهم من ذوي الخبرات العالية لعلاج هذه الحالات ، حيث قام الحوثيين بدفع مبالغ ضخمة مقابل ذلك .

 

وأضافت المصادر : أن مليشيات الحوثي هددت الأطباء بعدم تسريب على أي معلومات أو الإفصاح عن الحالات المصابة من القيادات ، كون الأمر يمس الأمن القومي على حد زعمها .

 

 وتستمر مليشيات الحوثي على  إجبار الأطباء في مراكز العزل الصحي على التزام الصمت وعدم الإدلاء بأي معلومات بشأن حالات كورونا ، في ظل عجزها عن القيام بواجباتها، بعد أن توغلت بفسادها في جميع مفاصل الدولة وعلى كافة المستويات  .


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس