سقوط جبهة قانية ومليشيات الحوثي تتوغل في مناطق داخل مأرب لأول مرة منذ بداية الحرب

الاحد 21 يونيو 2020 - الساعة 06:17 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

أفادت مصادر محلية باندلاع مواجهات عنيفة بين مليشيات الحوثي وقوات الجيش الوطني مدعوما بمسلحي القبائل في جبهات قانية الواقعة بين محافظتي مأرب والبيضاء.

 

وقالت المصادر بان المواجهات التي تعد هي الأعنف منذ أشهر ، تأتي بعد سقوط مفاجئ لجبهة قانية بالكامل بيد مليشيات الحوثي صباح اليوم.

 

المصادر أوضحت بان هذه السقوط جاء بعد تحقيق مليشيات الحوثي لاختراق مفاجئ غرب الجبهة وتوغله في مناطق جديدة لأول مرة منذ بداية الحرب.

 

مضيفة بأن هذه الاختراق جاء عقب ساعات من نجاح مليشيات الحوثي في اخماد انتفاضة قبائل آل عواض في مديرية ردمان المتاخمة لمحافظة مأرب.

 

وقالت المصادر بان مليشيات الحوثي وعقب تمكنها من السيطرة على نقطة الاغوال آخر معاقل قبائل أل عواض في ردمان بمحافظة البيضاء ، شنت عملية هجوم واسعة لتطويق جبهة قانية من جهة الغرب.

 

حيث شنت مليشيات الحوثي هجوما واسعة تمكنت خلاله من التوغل داخل مديرية ماهليه التابعة لمحافظة مأرب لأول مرة منذ بداية الحرب ونجحت بالسيطرة على جبال الفالق الاستراتيجية و الدوماني.

 

وعقب هذا التقدم شنت مليشيات الحوثي صباح اليوم هجوما هو الأعنف تمكنت فيه من السيطرة على جبل حوران وجبال العر ومسعود المطلان على سوق قانية ، الذي سيطرت عليه لاحقا.

 

وتفيد المصادر بأن قوات الجيش ومسلحي القبائل شنوا هجوما واسعا لا يزال مستمرا لاستعادة المناطق في جبهة قانية ، وسط انباء غير مؤكدة عن استعادتها السيطرة على جبال العر ومسعود.

 

واشعل هذا التقدم العسكري للمليشيات الحوثي غضبا واسعا بين النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، الذين أكدوا بان هذه الهزائم نتيجة حرف جماعة الاخوان المسيطرة على القرار داخل الشرعية للمعركة نحو الجنوب وخذلان جبهات القتال ضد الحوثي.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس