قيادية سابقة بالإصلاح تطالب اجتماع الرياض بعزل علي محسن وتعيين نائب توافقي للرئيس

السبت 27 يونيو 2020 - الساعة 12:35 صباحاً
المصدر : خاص


طالبت القيادية المستقيلة من حزب الإصلاح من اجتماع الرياض المرتقب لقيادات الشرعية بعزل علي محسن الأحمر من منصب نائب الرئيس وتعيين نائب توافقي.

 

جاء ذلك في رسالة نشرتها على حسابها في موقع الفيسبوك، الى الاجتماع المرتقب لقيادات الشرعية بعد استدعاء مستشاري الرئيس وهيئة رئاسة مجلس النواب وقيادات الأحزاب الى العاصمة السعودية الرياض.

 

وطالبت الدبعي، القيادات اليمنية المجتمعة في الرياض، بالخروج بقرارات "تنحاز لأوجاع الناس ومعاناتهم وتنقذ البلد من الضياع".

 

مؤكدة بأن في مقدمة هذه القرارات هو تشكيل حكومة وطنية ذات شراكة واسعة لا تستثني أحداً، وتغيير نائب الرئيس علي محسن الأحمر بنائب توافقي.

 

معبرة عن أملها يعمل النائب الجديد المتوافق عليه وبتكليف من الرئيس على العمل الجاد والانتقال إلى داخل اليمن ليقوم بمهمة إنهاء الانقسامات داخل مربع المكونات المشكلة للشرعية والمناهضة لجماعة الحوثي.

 

متمنية أن يكلل الاجتماع بسرعة تشكيل حكومة وطنية مصغرة وفقا لاتفاق الرياض ، داعية الى ضم ممثل عن المجلس الانتقالي ضمن الهيئة الاستشارية للرئيس هادي بحيث يقود اجتماعاتها النائب الجديد وبما يجعل متابعة إجراءات التنفيذ العملية أكثر توافقية في الواقع، حد قولها.

 

مطالبا أيضا من التحالف الوطني السياسي استيعاب المجلس الانتقالي ضمن عضوية المكونات السياسية بحيث يتم عقد لقاءات مستمرة لإعادة الاعتبار للسياسة في إنتاج حلول بعيدا عن الاحتراب.

 

وأكدت الدبعي بأن أمام المجتمعين في الرياض فرصة تاريخية في الرياض للخروج بتوافقات وطنية ترجح مصلحة اليمن وكافة مكوناتها.

 

وقالت : "هذا يتطلب منكم مواقف وطنية خالصة بعيدا عن شغل المكايدات السياسية فيما بينكم البين او شغل ترجيح المصالح الشخصية الضيقة لبعضكم او بعض احزابكم وجماعتكم".

 

وأضافت : "عليكم الاستمرار في الاجتماعات الدائمة والمستمرة وتحمل مسؤولياتكم الوطنية حتى يتحقق السلام الشامل وينتهي الانقلاب وتشكيل حكومة وطنية ذات شراكة واسعة لا تستثني أحدا".

 

وخاطبت المجتمعين بالرياض قائلة إما أن تنحازوا لأوجاع الناس ومعاناتهم وتنقذوا البلد من الضياع وتقدموا المصلحة الوطنية للخروج بحلول للمشهد اليمني في جميع المناطق اليمنية، وتحديدا التوافق على وضع آلية لتنفيذ اتفاق الرياض.. أو عليكم أن تعتذروا للشعب بعجزكم وضعفكم وأنه لا قيمة لكم ولا وزن وأنكم فقط مجرد غثاء كغثاء السيل".

انور سنان

2020-June-27

شرط ان يكون المشاركون معترفون باالمسلمات الرئيسية للبلاد (الجمهورية اليمنية الوحدة اليمنية)و الشرعية ممثلالكل اطياف المجتمع


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس