تعز: ميليشيا الإصلاح تصدر الفوضى للتربة لتبرير اجتياحها

الجمعه 03 يوليو 2020 - الساعة 04:59 مساءً
المصدر : خاص


قالت مصادر محلية لــ(الرصيف برس) إن ميليشيا حزب الإصلاح قامت بتصدير الفوضى إلى مدينة التربة، حيث استهدفت في الرابعة من فجر الجمعة بمقذوف صاروخي نقطة ذبحان التابعة للواء 35 مدرع دون سقوط ضحايا.

 

وأضافت المصادر إن ميليشيا الإصلاح استهدفت النقطة التابعة للواء 35 مدرع جوار محكمة الشمايتين، والقريبة من سوق الزنقل في ظل انتشار مكثف لأفراد ميليشيا الإصلاح بجانب منزل القيادي في الميليشيا المدعو عبده نعمان الزريقي.

 

وأشارت المصادر إلى أن حزب الإصلاح قام بتصدير الفوضى إلى مدينة التربة بالتزامن مع نشره لأفراد ميليشياته في معسكرات اللواء الرابع مشاة جبلي بالعفا بالأصابح والجاهلي وفي المؤسسات الحكومية مثل المجمع الحكومي ومبنى شركة الكهرباء والبنك المركزي وجامعة التربة، ونشره لأطقم ميليشياته في شارع 24 والشارع العام، واستحداثه لعدد من النقاط أبرزها النقاط المستحدثة في الشارع العام ومفرق الجامعة.

 

وأكدت المصادر أن أفراد ميليشيا حزب الإصلاح المنتشرين بلباس الشرطة العسكرية يقومون بابتزاز المواطنين وتفتيشهم واقتياد البعض منهم إلى إدارة الأمن.

 

كما قام أفراد الميليشيا بممارسة سلوكيات عنصرية حيث قاموا باختطاف المواطن محمد علي الطيبي وهو أحد النازحين من محافظة ذمار، حيث قاموا باختطافه من منزله من أمام زوجته وأولاده واقتياده إلى جهة مجهولة، ولا زال مصيره مجهولا حتى الآن.

 

ويرى مراقبون أن ميليشيا حزب الإصلاح تقوم بتصدير الفوضى إلى مدينة التربة لتبرير اجتياحها، حيث لا تزال الميليشيا تحشد أفرادها بهدف السيطرة على المدينة تحت مبررات واهية وفي مقدمتها البحث عن المطلوبين أمنيا.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس