طالبت بتعيين قائد للواء 35 مدرع من منتسبيه

كتلتي المؤتمر والناصري بالبرلمان تطالبان بوقف وإلغاء معسكرات "المليشيات" في تعز – بيان

الاربعاء 15 يوليو 2020 - الساعة 07:31 مساءً
المصدر : خاص


طالبت الكتلة البرلمانية لحزب المؤتمر والكتلة البرلمانية للتنظيم الناصري بمحافظة تعز بوقف التجنيد والتسليح وانشاء المعسكرات خارج القانون "المليشيات" بالمحافظة والغاء ما هو قائم منها.

 

جاء ذلك في بيان مشترك للكتلتين حصل " الرصيف برس " على نسخة منه ،  ناشدت فيه الرئيس هادي بسرعة التدخل لإيقاف ما اسمته بـ"العبث الحاصل بالمحافظة والذي يهدف الى اشعال الفتن وتفجير الصراعات".

 

وطالب البيان من الرئيس هادي بعدد من المطالب على رأسها تشكيل لجنة رئاسية للتحقيق في جميع الاختلالات الامنية والاحداث العسكرية التي شهدتها وتشهدها المحافظة.

 

كما طالب البيان بالتوجيه العاجل بعودة بقية قوات الشرطة العسكرية والمجاميع المسلحة المصاحبة لها التي تم خروجها من محور تعز الى مدينة التربة وقطاع الحجرية.

 

ودعت كتلتي المؤتمر والناصري من الرئيس هادي بالزام جميع القيادات العسكرية والامنية والادارية بالانصياع لسلطة الاخ محافظ المحافظة القانونية وتنفيذ جميع توجيهاته.

 

مطالبة من الرئيس هادي باصدار قرار تعيين قائد جديد للواء 35 خلفا للشهيد عدنان الحمادي من ذوي الكفاءة ومن منتسبي هذا اللواء.

 

نص البيان :

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

وقفت الكتلة البرلمانية للمؤتمر الشعبي العام وكتلة التنظيم الوحدوي الناصري بمحافظة تعز امام مجمل القضايا والاختلالات الامنية والصراعات العسكرية المفتعلة التي تدور رحاها بالمحافظة وكذا الوضع الصحي والخدمي والمعيشي

 

وامام كل هذه الاوضاع المزرية التي يعيشها ابناء المحافظة خاصة في ضل انتشار وباء كورونا وغيره من الاوبئة القاتلة في المحافظة وافتقارها لأبسط الخدمات وبقاء ملف جرحى الحرب دون اي معالجة وكذا اسر الشهداء دون ادنى رعاية لهم.

 

 مضاف اليه تدهور وانفلات الوضع الامني في عاصمة المحافظة وما زاد الطين بلة وينذر بكوارث كبيرة وخطيرة عودة بروز صراع عسكري مسلح بين وحدات وتكوينات الجيش الوطني بتخطيط ودعم من دول اقليمية معادية للشرعية والتحالف وتسعى لتنفذ مخططاتها عبر كيانات محلية محسوبة على الشرعية وتمارس نشاطها تحت مظلتها وذلك من خلال دفعها لافتعال ازمات امنية وعسكرية متلاحقة والتي كان اخرها احداث مدينة التربة وكذا ما يحدث اليوم في عاصمة المحافظة من اقتتال وقطع شوارع واغلاق مؤسسة الدولة ومحلات الصرافة بقوة السلاح وترويع لأمن المواطنين والبسط على ممتلكاتهم من قبل افراد محسوبين على الوية عسكرية تتبع قيادة المحور في المحافظة الى جانب مليشيات ما يسمى" بالحشد الشعبي ".

 

 وعليه وامام كل ما ذكر اعلاه ولما تقتضيه المصلحة الوطنية العلياء في لملمة الصفوف وتوحيد الجهود لمواجهة الانقلاب الحوثي المقيت بتحرير ما تبقى من محافظة تعز وصولاً الى الهدف الاسمى بأسقاط الانقلاب واستعادة الدولة.

  فأننا نناشد فخامة الاخ رئيس الجمهورية القائد الاعلى للقوات المسلحة المشير عبدربه منصور هادي بسرعة التدخل لإيقاف هذا العبث الحاصل بالمحافظة والذي يهدف الى اشعال الفتن وتفجير الصراعات في بقية المناطق المحررة واشغال القيادة السياسية عن هدفها الاكبر المتمثل بإسقاط الانقلاب واستعادة الدولة والشروع في بناء اليمن الاتحادي الجديد وفقآ لمخرجات الحوار الوطني.

 

املين منه سرعة القيام بما يلي:-

 

1- تشكيل لجنة رئاسية للتحقيق في جميع الاختلالات الامنية والاحداث العسكرية التي شهدتها وتشهدها المحافظة.

 

2-التوجيه العاجل بعودة بقية قوات الشرطة العسكرية والمجاميع المسلحة المصاحبة لها التي تم خروجها من محور تعز الى مدينة التربة وقطاع الحجرية.

 

3-الزام جميع القيادات العسكرية والامنية والادارية بالانصياع لسلطة الاخ محافظ المحافظة القانونية وتنفيذ جميع توجيهاته وتمكينه من ممارسة جميع صلاحياته الدستورية والقانونية في كافة القضايا الخاصة بالمحافظة كونه المسئول الاول ورئيس اللجنة الامنية العليا بالمحافظة.

 

4-اصدار قرار تعيين قائد جديد للواء 35 خلفا للشهيد عدنان الحمادي من ذوي الكفاءة ومن منتسبي هذا اللواء الذي كان صاحب الرصاصة الاولى في مواجهة المليشيات الانقلابية الحوثية بالمحافظة وكان صاحب السبق بإعلان ولاه وانحيازه الكامل للشرعية تحت قيادة فخامة الاخ رئيس الجمهورية وقدم في سبيل ذلك كوكبة من الشهداء وعلى راسهم قائده الشهيد المغدور

 

5-التوجيه الصارم بوقف التجنيد والتسليح وانشاء المعسكرات خارج القانون بالمحافظة "مليشيات" والغاء ما هو قائم منها

 

6-توجيه رئيس الحكومة بتوفير المخصصات المالية الكافية لمواجهة وباء كورونا وبقية الاوبئة المنتشرة بالمحافظة ومعالجة الجرحى ورعاية اسر الشهداء

 

كما نطالب جميع ابناء تعز الشرفاء بمختلف انتمائتهم وتكويناتهم وقواه الوطنية الحية باصطفاف وطني جامع حول قيادة السلطة المحلية ممثلة بالأخ محافظ المحافظة للتصدي لكل المؤامرات التي تحاك ضد المحافظة وابناءها وتاريخها النضالي المشرف وعدم الانسياق وراء مشاريع التمزيق والفوضى والاقتتال التي يراد جر المحافظة اليها

 

صادر يوم الاربعاء الموافق15-7-2020


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس