جباري في ضيافة "ابن عديو" بعد لقاءه الجبواني.. قطر تحرك أدواتها لضرب التحالف واتفاق الرياض

الخميس 16 يوليو 2020 - الساعة 11:15 مساءً


وصول عبدالعزيز جباري، مستشار الرئيس عبدربه منصور هادي، إلى محافظة شبوة جنوب شرقي اليمن ، قادما من محافظة مأرب.

 

وظهر عبدالعزيز جباري، في صورة متداولة، مع محافظ شبوة المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين، محمد صالح عديو.

 

ويأتي هذا اللقاء بعد أيام من لقاء جمع بين جباري وبين وزير النقل الموقوف صلاح الجبواني بحضور محافظ مأرب سلطان العرادة.

 

تحركات جباري في الداخل اليمني جاءت بعد مغادرته السعودية وهجومه الحاد على التحالف العربي وللجهود التي تبذلها السعودية لتنفيذ اتفاق الرياض، وتشكيل حكومة جديدة بناءً على الاتفاق.

 

وكان لافتا ان يكون أول تصريح له عقب وصوله الى مأرب هو دعوة زعيم جماعة الحوثي الى السلام ، مشيرا الى ان ذلك سيعمل على انهاء تدخل التحالف.

 

تقارير عربية كانت قد اشارت الى الدور الذي يلعبه جباري ضمن ما قالت بأنها " خلية مسقط " التي تقود المخطط القطري الاخواني التركي بالتنسيق مع ايران لمواجهة التحالف العربي في اليمن وافشال تنفيذ اتفاق الرياض.

 

وبحسب التقارير يعد جباري احد رموز هذه الخلية بالإضافة الى الجبواني ووزير الداخلية أحمد الميسري وعدد من القيادات الاخوانية على رأسها الشيخ/حمود سعيد المخلافي.

 

وتعمل هذه الخلية بالتنسيق مع جماعة الحوثي التي تتواجد عدد من قياداتها في مسقط وعلى راسهم الناطق الرسمي للجماعة محمد عبدالسلام ، والتي مثل سقوط جبهات نهم والجوف الخاضعة لسيطرة الاخوان بيد جماعة الحوثي احد ثمار هذا التنسيق.

 

وتتولى الخلية تنفيذ المخططات التركية القطرية ضد التحالف العربي من خلال انشاء وتدريب مليشيات اخوانية في المناطق التي تسيطر عليها الشرعية وتحديدا في تعز من قبل المخلافي وفي شبوة من قبل الجبواني وبتمويل من قطر.

 

كما تعمل هذه الخلية على إيجاد موطئ قدم لتركيا في اليمن في مناطق الشرعية تحت ستار المنظمات الاغاثية لتسهيل دخول عناصر المخابرات التركية لتقديم الدعم اللوجستي لمليشيات الاخوان ، وهو ما أكدته تقارير غربية مؤخرا.

 5cd0615e-0de1-4648-9cf0-cee0292f3eab 

حيث اشارت هذه التقارير الى تواجد استخباري وأمني تركي في كل من محافظتي مأرب وشبوة الخاضعتان لحكم الاخوان عبر محافظيها بن عديو والعرادة.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس