وثيقة تكشف محاولة محور تعز الاخواني تهريب قتلة حراسة المحافظ

الثلاثاء 28 يوليو 2020 - الساعة 08:18 مساءً
المصدر : خاص


كشفت وثيقة رسمية عن محاولة محور تعز الخاضع لسيطرة الاخوان بتهريب متهمين بقتل حراسة المحافظ من سجن الشبكة بمدينة التربة.

 

وقتل كلا من اشرف الذبحاني واسامة الاشعري وهما من حراسة المحافظ على يد عناصر تابعة للمحور في مدينة التربة مطلع نوفمبر من العام الماضي.

 mhawlt_mn_alakhwan_akhraj_almthmyn_bqtl_hrast_almhafz_mn_altrbt_br_mhwr_alakhwan 

وعقب ضغوط شعبية ومن أولياء الدم قامت قيادة المحور بتسليم 10 من عناصرها المتهمين في القضية الى نيابة الشمايتين التي اودعتهم سجن الشبكة.

 

وسبق وان أفشل الأهالي محاولة سابقة لتهريب المتهمين ، وسط محاولات وضغوط تمارسها قيادة المحور للإفراج عنهم وصلت حد تهديد القضاء واقتحام نيابة الشمايتين.

 

اخر هذه المحاولات الفاشلة وقعت مؤخرا ، حاولت فيها مليشيات الاخوان استغلال حالة الفوضى التي خلقتها بمدينة التربة جراء محاولاتها الهجوم والسيطرة على مواقع اللواء 35 مدرع.

 

الخميس الماضي هاجمت مليشيات الاخوان المنتشرة في مدينة التربة الهجوم على السجن والاشتباك مع حراسته بهدف تهريب السجناء.

 

فشل هذه المحاولة دفع بقيادة المحور الى استغلال الحادثة والطلب من المحافظ نبيل شمسان بنقل المتهمين من سجن الشبكة الى السجن المركزي بتعز.

 

قيادة المحور اقرت - في خطاب رسمي وجهته الى المحافظ – بالهجوم وزعمت بأن الافراد المكلفين بحراسة سجن الشبكة تركوا مواقعهم.

 

لتطلب من المحافظ سرعة التوجيه بنقل المتهمين من سجن الشبكة بمدينة التربة الى السجن المركزي

"للأسباب المشار اليها".

 

هذه الأسباب التي بررت بها قيادة المحور الطلب هي "وضع الاحتياطات اللازمة في حماية المساجين وتأمين حياتهم وذلك بنقلهم الى مكان آمن" ، لكنها لم تطلب سوى نقل العناصر التابعة لها فقط.

 

قيادة المحور ختمت خطابها بلغة حملت فيها معنى التهديد له بتحميله "المسئولية الكاملة في ذلك".

 

المحافظ بدوره وجه خطابا رسميا الى مدير مديرية الشمايتين وقائد القوات الخاصة ، أشار فيها الى المذكرة التي تلقاها من قبل قائد المحور.

 brqyt_mn_almhafz_lqwat_alamn_alkhast_btzyz_alhrast_ly_sjn_alshbkt_ly_qtl_hrasth 

ووجه المحافظ مدير المديرية رئيس اللجنة الأمنية وقائد القوات الخاصة بتعزيز الحراسة على سجن الشبكة لمنع هروب او تهريب السجناء.

 

وتسعى قيادة المحور الى نقل المتهمين الى السجن المركزي الذي يخضع لسيطرتهم وسبق وان تم تهريب عدد من المتهمين بجرائم قتل من داخله.

 

حيث تم تهريب 5 من المتهمين بجرائم قتل من داخل السجن في منتصف مايو الماضي من بينهم المتهم بمحاولة اغتيال رئيس جامعة تعز والتي اسفرت عن إصابته بجروح خطيرة ومقتل أحد مرافقيه.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس