مصادر : مليشيات الاخوان تواصل التحشيد في الحجرية مع بقاء تمركزها بجبل صبران

الاربعاء 29 يوليو 2020 - الساعة 12:26 صباحاً
المصدر : خاص


كشفت مصادر خاصة لـ " الرصيف برس " استمرار حشد مليشيات الاخوان لعناصرها في مناطق الحجرية جنوبي تعز.

 

حيث كشفت المصادر عن تحشيد جديد لمناطق الحجرية من قبل قائد الدفاع الساحلي المدعو زكي الحاج المشهور بـ"ابوالعابد" ، والذي تم طرده من عدن عقب سيطرة قوات الانتقالي عليها.

 

وقالت المصادر بان "ابوالعابد" والذي يعد من العناصر المتطرفة ، يقوم ومنذ فترة باستقدام مجاميع تابعة له الى منطقة التربة والمناطق المحيطة بها وبالتعاون مع قيادة اللواء الرابع الخاضع لسيطرة الاخوان.

 

مشيرة الى قيامه مؤخرا بتحويل مدرسة عبدالعزيز السقاف بالحضارم عزلة القريشة التابعة لمديرية الشمايتين الى ثكنة عسكرية لعناصره.

 

 لافتة الى ان أهالي المنطقة اعترضوا على ذلك ، ليرد اتباع "ابوالعابد"  عليهم بإطلاق النار من قبل المدعو عمرو جمال سائق اركان حرب الدفاع الساحلي والمتحوث خالد فواز .

 

مضيفة بأن المذكوران قاما بتهديد المعترضين من الاهالي بالقتل وقاموا بإطلاق الأعيرة النارية في الهواء للاستفزاز الأهالي.

 

في سياق آخر ، أكدت المصادر على كذب المزاعم التي تم الترويج لها من قبل مطابخ جماعة الاخوان ومحور تعز الخاضع للجماعة حول الانسحاب من جبل صبران المطل على مدينة التربة وتسليمه الى قوات الأمن الخاصة.

 

وأشارت المصادر الى تواجد نحو اكثر من  50 مسلح من عناصر مليشيات الحشد الإخوانية بقيادة "اسلام المخلافي" في جبل صبران ، في حين لا يزال اللواء الرابع الخاضع للإخوان متواجد بالجبل بنحو ثلاثين فرد بقيادة "محمود البناء".

 

 مؤكدة بأن ذلك يأتي بالتفاهم مع قوات الأمن الخاصة التي اقتسمت الجبل الى قطاعين بينها وبين المجاميع الاخوانية المسلحة.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس