ترحيب عربي ودولي واسع لخطوات تنفيذ اتفاق الرياض – تقرير

الاربعاء 29 يوليو 2020 - الساعة 11:56 مساءً
المصدر : خاص


لاقت الآلية السعودية التي تم الاتفاق عليها بين الشرعية والانتقالي يوم امس لتنفيذ اتفاق الرياض ترحيبا دوليا وعربيا واسعا.

 

وتم البدء بتنفيذها بإعلان المجلس الانتقالي التخلي عن الإدارة الذاتية ، أعقبه إصدار الرئيس هادي قرارات بتكليف معين عبدالملك بتشكيل الحكومة وتعيين محافظ ومدير أمن لعدن بترشيح من الانتقالي.

 

مجلس الأمن الدولي رحب بالجهود التي تبذلها المملكة العربية السعودية لإعادة تنشيط اتفاق الرياض، مشددا على أهمية تنفيذه بشكل سريع و فعال.

 

وأكد المجلس دعمه للعملية السياسية باليمن على النحو الوارد في قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة، بما في ذلك القرار 2216 (2015)، وكذلك مبادرة مجلس التعاون الخليجي وآلية تنفيذه ونتائج مؤتمر الحوار الوطني.

 

جاء ذلك في الإحاطة الصحفية للمجلس عقب جلسته المنعقدة مساء الثلاثاء افتراضيا حول الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط واليمن.

 

وأبدى أعضاء مجلس الأمن الدولي تطلعهم إلى تنفيذ إجراءات ملموسة دون تأخير، مجددين التأكيد على التزامهم القوي بوحدة اليمن وسيادته واستقلاله وسلامته الإقليمية.

 

كما رحب المبعوث الأممي الخاص الى اليمن مارتن غريفيث باتفاق الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي بشأن التسريع في تنفيذ اتفاق الرياض.

 

وقال غريفيث في تغريدة على “تويتر”: “أرحب باتفاق الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي على تسريع تنفيذ اتفاق الرياض، وأرحب كذلك بالدور السعودي المحوري في التوصل إلى هذا الاتفاق الذي يمثل خطوة مهمة على طريق حل النزاع في اليمن بشكل سلمي من خلال عمليه سياسية بقياده يمنية ورعاية أممية.

 

 

من جانبه اعتبر الامين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط ، الآلية التي أعلنت عنها السعودية لتسريع تنفيذ اتفاق الرياض بين الحكومة الانتقالي خطوة مهمة نحو الحل السلمي في اليمن.

 

واشار أبو الغيط في بيان صحفي ،الى إن اتفاق الرياض يُمثل خطوة مهمة نحو معالجة الأوضاع الإنسانية والاجتماعية الصعبة في جميع الأراضي اليمنية، خاصة في ضوء التهديدات الصحية والصعوبات الاقتصادية الخطيرة التي يُعاني منها أبناء اليمن.

 

معبراً عن ارتياحه للمواقف التي اتخذها كلٌ من الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي مؤخراً من أجل إنهاء الأزمة في المناطق الجنوبية، وبهدف التوصل إلى تسوية مناسبة تسمح بإعادة الاستقرار وتطبيق اتفاق الرياض بآلياته التنفيذية.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس