البنك المركزي اليمني يطالب لبنان بتحرير أرصدة يمنية مجمدة تقدر بـ٣٠٠ مليون دولار

الثلاثاء 04 أغسطس 2020 - الساعة 12:26 صباحاً
المصدر : متابعات



كشفت صحيفة لبنانية عن مطالبة البنك المركزي اليمني من نظيره اللبناني إيجاد حل لأرصدة البنوك اليمنية المجمدة في المصارف اللبنانية.

وتسببت الأزمة المالية الحادة الذي يعيشها لبنان  بفرض القطاع المصرفي قيوداً على العملات الأجنبية ومنع سحبها.

وبحسب صحيفة النهار اللبنانية فقد وجه محافظ البنك المركزي اليمني عبيد الفضلي، خطابا إلى حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، بخصوص أرصدة المصارف اليمنية العالقة في المصارف اللبنانية،

وذكر الفضلي في خطابه أن الأرصدة "تخص التزامات ناشئة عن اعتمادات مستنديه مغطاة من الوديعة السعودية، وحتى تاريخه لم يتم إيجاد حل لمصير هذه الودائع المجمدة في المصارف اللبنانية".

وأكد الخطاب الموقع من محافظ البنك المركزي اليمني، أن "الأضرار الناجمة عن عدم تحرير هذه الودائع تتفاقم كل يوم بالنسبة للبنوك اليمنية والتجار اليمنيين نتيجة استمرار الأزمة".

ونقلت الصحيفة عن مصادر قولها إن "قيمة هذه الودائع تقارب 300 مليون دولار تقريباً موجودة في المصارف اللبنانية، والجزء الأكبر منها في مصرف لبناني واحد يقوم حالياً بالعمل على إيجاد حل لهذا الملف.

في الوقت الذي تصر فيه السلطات النقدية اليمنية على أن هذه الأموال العائدة إلى تجار يمنيين ومؤسسات يمنية يتم استخدامها لتمويل صادرات غذائية للداخل اليمني، ما يحتم على السلطات اللبنانية إيجاد الحل المناسب بالنسبة لهذه الودائع".


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس