للتغطية على عمليات التهريب .. مصادر تكشف حقيقة محاولة اغتيال قائد الشرطة العسكرية بتعز

الجمعه 07 أغسطس 2020 - الساعة 10:44 مساءً
المصدر : خاص


كشفت مصادر خاصة حقيقة مزاعم مطابخ الاخوان بتعرض قائد الشرطة العسكرية بتعز الموالي لهم لمحاولة اغتيال عصر اليوم في مديرية جبل حبشي.

 

ونشرت مطابخ الاخوان الإعلامية عن نجاة قائد الشرطة العسكرية بتعز العميد محمد سالم الخولاني من محاولة اغتيال بكمين مسلح في مفرق جبل حبشي عصر اليوم.

 

مشيرة الى ان الكمين المسلح " نصبته مجموعة خارجة عن النظام والقانون يتزعهما توفيق مهيوب الوقار " ، واسفر عن إصابة 3 من مرافقي الخولاني إصابة 2 منهم خطيرة.

 

مصادر محلية كشفت لـ " الرصيف برس " حقيقة ما جرى ، نافية حدوث أي محاولة اغتيال للخولاني او تعرضه لكمين مسلح كما زعمت مطابخ الاخوان.

 

مشيرة الى ان النقطة الواقعة في المفرق والتابعة لأمن مديرية جبل حبشي الذي يقوده توفيق الوقار قامت باعتراض عدد من الشاحنات التي تحمل موادا ممنوعة ومهربة.

 

مؤكدة بان ثلاثة من الأطقم التابعة للشرطة العسكرية كانت ترافق الشاحنات ، ورفضت قيام افراد النقطة بتفيشها.

 

مضيفة بأن عناصر النقطة التابعة لأمن المديرية رفضوا مرور الشاحنات دون تفتيش ومعرفة ما تحمله ، لتقوم اطقم الشرطة العسكرية بتطويق النقطة والاشتباك مع افراد النقطة.

 

موضحة بأن اطقم الشرطة العسكرية تمكنت من تجاوز النقطة برفقة الشاحنات الى مدينة تعز ، ولفتت المصادر الى ان الشاحنات كانت قادمة من مناطق مليشيات الحوثي عبر مديرية المسراخ.

 

واعتبرت المصادر حديث مطابخ الاخوان عن تعرض قائد الشرطة العسكرية لمحاولة اغتيال يأتي للتغطية على فضحية تورط قواته في عمليات التهريب بتعز.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس