أطقم عسكرية موالية للإخوان تقتحم قرى جبل حبشي وتعتقل صحفي وموظف حكومي غرب تعز

الثلاثاء 18 أغسطس 2020 - الساعة 09:35 مساءً
المصدر : خاص


اختطفت أطقم عسكرية موالية للإخوان صحفي وموظف حكومي من أبناء قرى الأشروح اليوم الثلاثاء بمديرية جبل حبشي غرب تعز .

 

وقالت مصادر محلية أن الأطقم التابعة للشرطة العسكرية مدعومة بأطقم للحشد الشعبي الإخواني أعتقلت الصحفي محمد الشارحي ، والموظف أبو بكر الشارحي مدير ادارة العلاقات الدولية بمصلحة الجمارك اليمنية ، بعد اقتحام قراهم دون مسوغ قانوني .

 

وأضافت المصادر أن الصحفي الشارحي ورفيقه تعرضوا للاعتداء بأعقاب البنادق اثناء اختطافهم ، واعتقالهم الى جهة مجهولة داخل المديرية ، قبل الإفراج عليهم بساعات .

 

وأفادت المصادر أن الأطقم العسكرية داهمت منازل المواطنين والمقاومين ، بعد رفضهم لعمليات التهريب من قراهم ومناطقهم ، الذي دافعوا عنها ووقفوا سد منيع أمام مليشيات الحوثي منذ أربع سنوات ، دون وجود لأي قوى عسكرية للجيش .

 

وأكدت المصادر أن الاعتقالات جاءت على خلفية كتابات الصحفي الشارحي وزميله ضد عمليات التهريب للشاحنات والقاطرات المشبوهة ، التي تقوم بها قيادات إخوانية عبر خطوط جبل حبشي من والى مناطق سيطرة المليشيات الحوثي الإنقلابية شرق المحافظة .

 

مؤكدين أن الأطقم العسكرية خرجت من أجمل حماية علميات التهريب، وكذلك فرض اتاوات باهظة على السيارات والشاحنات في نقيل " ذليمة " في طريق بني بكاري ، والأشروح التابعة لجبل حبشي .

 

وسعت جماعة الإصلاح الى السيطرة على مديرية جبل حبشي عبر اللواء 17 مشاه الموالي لهم ، لتأمين خط التهريب ، وضمان تأمين المواد المهربة والمشتقات النفطية ، وتجارة الأسلحة الى مناطق سيطرة المليشيات الحوثية .

 

وتتعرض قرى الاشروح التابعة لمديرية جبل حبشي لاعتداءات متكررة من قبل قيادات حزبية في الٳصلاح ، باسم الجيش ، وبعض أطقم الحشد الشعبي ، لإخضاع المواطنين في تلك القرى التي تعد عمق اليسار ، لمصالحهم الضيقة .


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس