مصادر : تسريب وثائق خاصة باللواء 35 يفضح تورط قيادة الاخوان بجريمة اعدام نجل رئيس عمليات اللواء

الثلاثاء 15 سبتمبر 2020 - الساعة 10:47 مساءً
المصدر : خاص


 

نشر موقع إخباري تابعة لجماعة الاخوان في تعز عدد من الوثائق الخاصة بنفقات اللواء 35 مدرع قالت بأنها تثبت تلقي اللواء لتمويل من الامارات عبر قيادة قوات الساحل الغربي.

 

الوثائق التي نشرها موقع " تعز بوست " الاخباري، قال بأنها تظهر تلقي العقيد عبدالحكيم الجبزي رئيس عمليات اللواء الى جانب العقيد فؤاد الشدادي قائد مقاومة الحجرية لأموال طائلة من الإمارات عبر طارق صالح تحت مسمى دعم للواء 35.

 

وزعم الموقع بان هذه الأموال "صرفت لشراء اسلحة وتمويل مسلحين والمتمردين جنوب تعز " ،مؤكدا بأن لا يزال يحتفظ بوثائق اخرى في ذات الخصوص.  

 

مصادر خاصة كشفت لـ " الرصيف برس " مصدر هذه الوثائق التي نشرها الموقع الاخواني اليوم.

حيث أوضحت المصادر بأن هذه الوثائق تم اخذها من الهاتف الخاص بالعقيد عبدالحكيم الجبزي رئيس عمليات اللواء 35 مدرع ، والذي كان مع نجله أصيل الذي تم اختطافه من منزله وإعدامه من قبل مليشيات الاخوان أواخر الشهر الماضي.

 

واعتبرت المصادر بان تسريب هذه الوثائق من قبل المطابخ الإعلامية التابع لجماعة الاخوان في تعز ، يعد دليلا واضحا على تورط قياداتها بالاشراف على مليشياتها المسلحة في تصفية الشاب اصيل الجبزي.

 

المصادر أوضحت بان التمويل الذي كان يتلقاه اللواء من قيادة الساحل الغربي كان بعلم قيادة المحور الاخواني ، وكان مكلف باستلامه اركان اللواء العقيد عبدالملك الأهدل اركان اللواء وأحد العناصر الموالية لجماعة الاخوان.

 

لافتة الى ان الأهدل كان احد العناصر التي سهلت سيطرة الاخوان على اللواء ، وتم مكافئته على ذلك بتكليفه بقيادة اللواء 17 مشاه بدلا عن العميد عبدالرحمن الشمساني الذي عين قائدا للواء 35 مدرع.

 

والى جوار الأهدل ، أوضحت المصادر بان ركن الامداد العقيد عادل الحمادي وهو من العناصر الموالية للإخوان كان احد قيادات اللواء التي تسلمت هذا الدعم.

 

بالإضافة الى الضابط محمد الجائفي الذي تم مكافئته على تعاونه مع مليشيات الاخوان بتكليفه اركان للواء بدلا عن الاهدل. 

 

نشر موقع " تعز بوست " الاخباري لهذه الوثائق جاء في سياق تقرير له عن اللقاء الذي جمع يوم أمس في عدن بين العقيد الجبزي و الأمين العام لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي فضل الجعدي.

 

حيث وصف الموقع الاخواني الجبزي بأنه "قاد تمرداً خلال الفترة الماضية على القرار الرئاسي القاضي بتعيين العميد الشمساني قائد للواء 35 مدرع". 

 

استمرار مطابخ الاخوان في وصف قيادات وضباط اللواء 35 بالمتمردة يأتي رغم إدانة ورفض قائده الجديد الشمساني لهذا الوصف، بحسب كلمته التي القاءها الخميس الماضي في اجتماع السلطة المحلية بمحافظة تعز المنعقد في مدينة التربة صباح اليوم الخميس.

 

الكلمة التي تجاهلها إعلام الاخوان واعلام السلطة المحلية الخاضع لسيطرتهم ، تطرق فيها الشمساني الى الاعتداءات التي تعرضت لها قيادات في اللواء الشهر الماضي من قبل مليشيات الاخوان.

 

حيث استنكر الشمساني كل الاساءات والحملات الاعلامية التي اساءات لضباط اللواء "اللذين كان لهم قصب السبق في مواجهة مليشيات الحوثي الانقلابية " ، حسب قوله.

 

معتبرا ووصف ضباط اللواء بالمتمردين، بانه "امر غير مقبول ومدان ومستنكر من قبلنا ومن قيادة المحور" ، مؤكدا بان ما شهدته مديريات الحجرية مؤخرا هي أحداث مؤسفة مرفوضة.

 

للاشتراك بقناة الرصيف برس على التليجرام

اضغط الرابط:

https://t.me/alraseefpress

img-20200915-wa0020img-20200915-wa0018


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس