مصادر: مقتل رئيس اصلاح الازارق بالضالع حادثة جنائية ولم تكن جريمة اغتيال

الاربعاء 16 سبتمبر 2020 - الساعة 10:13 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

أوضحت مصادر أمنية حقيقة مزاعم إعلام حزب الإصلاح باغتيال رئيس فرع الحزب في مديرية الازارق بمحافظة الضالع يوم امس.

 

وقالت المصادر بان رئيس إصلاح مديرية الازارق الضالع أحمد بن أحمد علي محمد قتل في حادثة جنائية ولم تكن عملية اغتيال.

 

موضحة بان المذكور قتل ليلة أمس على يد صهره عبدالله محمود الملقب بـ"الشيبة"، والذي يعاني من حالة نفسية ، دون أي أسباب تذكر.

 

مشيرة الى ان الجريمة وقعت مساء يوم امس في قرية مثعد بعد مقيل قات جمع بين الضحية والقاتل الذي ينتمي أيضا الى حزب الإصلاح.

 

مضيفة بان القاتل فر عقب ارتكابه للجريمة الى احد الجبال في المنطقة وسط محاولات من الأهالي لإقناعه بتسليم نفسه.

 

وعبرت المصادر عن اسفها من استثمار إعلام الإصلاح للحادثة وتصويرها على انها جريمة اغتيال سياسية.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس