الكشف عن تورط قيادات إخوانية في عملية تهريب زعيم خلية حوثية في الجوف الى صنعاء

الخميس 17 سبتمبر 2020 - الساعة 09:09 مساءً
المصدر : الرصيف برس - خاص


 

كشفت مصادر خاصة لـ " الرصيف برس " عن عملية تهريب لزعيم خلية حوثية في محافظة الجوف من قبل قيادات إخوانية بارزة كان يعمل لديها.

 

وقالت المصادر بان العملية التي تمت قبل نحو عامين تم الكشف عنها من قبل أحد جرحى الجيش الوطني أصيب بعبوة ناسفة زرعت من قبل الخلية الحوثية التي تم تهريب قائدها.

 

وبحسب الجريح ( ر.غ.ع ) - تم التحفظ عن اسمه حفاظ عليه – فان الخلية الحوثية كانت بقيادة الجوف المدعو سعيد الجودي الشريف وعملت على قامت بسلسلة من التفجيرات بالعبوات الناسفة في الجوف اسفرت عن مقتل وإصابة عدد من عناصر الجيش والمقاومة.

 

مشيرا الى أن المدعو سعيد الجودي الشريف كان يعمل مرافق لوكيل وزارة الداخلية حاليا في الحكومة الشرعية ومحافظ الجوف سابقا في حكومة باسندوة الاخواني محمد سالم بن عبود الشريف. 

 

 واكد الجريح الذي أصيب بإعاقتين دائمتين نتيجة انفجار عبوة ناشفة بطقم عسكري تابع للجيش الوطني بأن عملية التهريب لزعيم العصابة تمت باشراف وكيل الوزارة وبتوجيهات المحافظ الاخواني امين العكيمي.

 

موضحا بأن عملية التهريب تمت قبل عامين مقابل مبلغ مالي كبير بالعملة السعودية تقاسمه ثلاثة قيادات وهم مدير امن الجوف السابق المدعو سليم السياغي الذي فر مؤخرا إلى صنعاء وعين مديرا لأمن محافظة صنعاء من قبل الحوثيين.

 

بالإضافة الى مدير البحث الجنائي بالجوف المدعو محمد الصلاحي الذي عاد إلى صنعاء وظهر مع احد نشطاء جماعة الحوثي محتفيا بعودة ضباط الشرعية إليها.

 

بالإضافة الى ضابط التحريات بالبحث الجنائي بمحافظ الجوف الذي لازال مختفيا حتى الآن وتشير المعلومات أنه في مأرب بحماية وكيل وزارة الداخلية.

 

وشكى الجريح من قساوة الاهمال الذي قوبل به وزملاءه من ضحايا عمليات الاستهداف الذي قامت بها هذه الخلية ، حيث اضطر الى العلاج خارج الوطن على حساب اسرته وتحمل أعباء مالية باهظة.


جميع الحقوق محفوظة لدى موقع الرصيف برس